منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > منتدي العقيدة

منتدي العقيدة هذا المنتدي خاص بمناقشة الموضوعات المتعلقة بالعقيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 18-12-2013, 02:05 AM
مكرم زكى شنوده مكرم زكى شنوده غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 327
افتراضي فى أى شهر خرج العبرانيون من مصر ، والذى فيه يكون عيد الفصح


السؤال := عندما نقرأ سفر الخروج فى النسخ العربية المتداولة ، وكذلك أغلب النسخ الإنجليزية ، فإننا سنجد أنه مكتوب عن عيد الفصح وأول أيام الخروج من مصر: [اليوم أنتم خارجون فى شهر أبيب] خروج13: 4 ، فيتبادر لذهن القارئ المصرى على الفور أن المقصود هو شهر أبيب المصرى القبطى ، فهل هذا صحيح؟ وإلاَّ فماذا تعنى كلمة أبيب هنا؟
الإجابة :=
الكلمة العبرية: אביב ، تُنطق أبيب (الكتابة العبرية أيضاً من اليمين لليسار: أ ب ي ب) ، ولكنها لا تعنى الشهر المصرى القبطى أبيب (مجرد تشابه ألفاظ مثلما يحدث كثيراً فى اللغات المختلفة)، بل إنها كلمة عبرية معناها: "سنبلة" أو القمح الجديد الأخضر (الفريك) ، فالتعبير العبرى: "شهر أبيب" يعنى: "شهر السنبلة" أو شهر الفريك ، أى الشهر الذى تنعقد فيه السنابل الجديدة بما تحويه من القمح الجديد (القمح الأخضر أو الفريك) ، وهو ما يكون فى فصل الربيع.
وهذا الأمر يتضح جداً من وصف الكتاب المقدس لهذه الفترة ، ويتضح ثانية عند فحص الترجمات القديمة جداً ، كالسبعينية اليونانية ، والقبطية ، والسريانية ، واللاتينية ، ويتضح ثالثة عند فحص القواميس المختلفة ، وهو ما سنقدمه هنا:=

1- ماذا قال الكتاب المقدس :
قبيل فترة الخروج مباشرة ، كانت الضربات العشر ، وفى الضربة السابعة مكتوب: [ الكتان والشعير ضُربا، لأن الشعير كان مسبلاً والكتان مبزراً ، وأما الحنطة والقطانى فلم تُضربا لأنها كانت متأخرة ] خروج9: 31و 32 .
ومن ذلك نعلم أن هذه الفترة كانت بداية فصول الحصاد المصرية التى كانت تبدأ بشهر برمهات (يبدأ من منتصف مارس ويقولون: فى برمهات روح الغيط وهات) ثم برمودة ثم بشنس (بشنس يكنس الغيط كنس) ، أى أن الضربات السابقة للخروج كانت فى فترة بدأ تكون حبوب بعض المحاصيل ، وهو ما لايمكن أن يكون فى شهر أبيب المصرى ، لأنه من شهور الفيضان التى كانت المياه فيها تغمر كل الأرض الزراعية تماماً (منذ فجر التاريخ وحتى بناء السد العالى فى الستينات) لأن ذلك يتناقض مع وصف سفر الخروج لهذه الفترة بأن الشعير كان مسبلاً والكتان كان مبزراً.
++ ثم بعد ذلك حدثت بقية الضربات الثلاثة الأخرى والتى إنتهت بخروج شعب العهد القديم ، وأثناء الخروج قال لهم الرب: [اليوم أنتم خارجون فى شهر أبيب]خر13: 4 ،( بالعبرية: אביב ، وتُنطق من اليمين لليسار: أ ب ي ب) ، أى: شهر السنبلة أو القمح الجديد الأخضر أو الفريك ، وقد جعل الله لهم السنبلة الجديدة علامة للتذكير بالحياة الجيدة والحرية التى وهبها لهم من بعد العبودية ، فالسنبلة الجديدة أو الفريك أصبحت رمزاً للحياة الجديدة ، وقد جعل لهم الرب السنبلة الجديدة أو الفريك ، من تقدمات البكورات ، لذلك نجد نفس هذه الكلمة العبرية "أبيب אביב " تُستخدم فى لاويين2: 14 ، ولكن ليس بلفظها العبرى (אביב : أ ب ي ب) بل بترجمتها لمعناها : الفريك ، أى السنابل الجديدة أو القمح الجديد الأخضر: [إن قدمت تقدمةً باكورات للرب ، ففريكاً(אביב أبيب) مشوياً بالنار] لا2: 14 .
++ ويحتفل اليهود حالياً بعيد الفصح فى شهر الربيع ، وهم يترجمون "تث 16: 1" هكذا : إحتفلوا بفصح الرب إلهكم فى شهر الربيع نيسان (الشهر اليهودى) ، إذاً فحتى الآن لا يترجم اليهود كلمة أبيب العبرية بحسب منطوقها ، بل يترجمونها بكلمة الربيع وشهر نيسان اليهودى ، ولأن الله أمر بجعل هذا الشهر (شهر السنابل الجديدة) هو أول شهور العبرانيين (خروج12: 2)، فإنهم حتى الآن يبدأون سنتهم فى فصل الربيع
http://bit.ly/1fgm5Be

+++++

2 – وماذا تقول الترجمات القديمة للتوراة :=
لأن الكلمة العبرية لا يصح أن تُترجم على نفس لفظها -مثلما يحدث مع الأسماء- لذلك فإن جميع الترجمات التاريخية بلا إستثناء قامت بترجمتها بحسب معناها: سنابل القمح الجديد (الفريك فى العامية المصرية) ، أو بما يشير إلى ذلك :=
أ – السبعينية: ἐν μηνὶ τῶν νέων ، أى فى شهر الجدداء ، وهو ما يعنى السنابل الجدداء.
ب – القبطية: ⲡⲓⲁⲃⲟⲧ ⲛⲧⲉ ⲛⲓⲃⲉⲣⲓ ، أى شهر الجدداء ، مثل السبعينية تماماً.
ج – السريانية: ܒܝܪܚܐ ܕܗܒܒܐ ، الكلمة الأولى تعنى شهر والكلمة الثانية ܕܗܒܒܐ مشتقة من كلمة ܕܗܒ أى الذهب ، والقمح كان يُكنى به بالذهب ، مثلما نقول عنه فى أمثلتنا: الذهب المنثور ، وذلك لأنه مصدر الرخاء ، وذلك يتماثل مع تسميتنا للقطن بأنه الذهب الأبيض.
د – اللاتينية(الفولجاتا): hodie egredimini mense novarum frugum = this day you go forth in the month of new corn
(http://vulgate.org/ot/exodus_13.htm)
أى: شهر القمح الجديد (وهو ما نسميه الفريك فى المصرية العامية)

ه – وفى نسخة التوراة السامرية المترجمة للعربية (ترجمها كاهن سامرى فى القرن ال 12) ، فإنهم لم يترجموا الكلمة العبرية (أ ب ي ب) إلى أبيب ، بل : شهر "الدجن" ، والمقصود به غالباً هو البذور اللينة أو الطرية ، وفى كل الأحوال ، فهذه الترجمة اليهودية تدل على أن اليهود العارفين بالعبرية جيداً ، كانوا منذ القديم يعلمون أن الكلمة العبرية أبيب لا تعنى شهر أبيب المصرى ، كما لو كان إسم علم لا يُترجم ، بل إنهم ترجموها بما كان مُتداولاً فى زمنهم من اللغة العربية للتعبير عن الربيع أوالقمح الجديد.

وهذا يتطابق مع ترجمة اليهود الحاليين بأنه: شهر الربيع أو شهر نيسان (http://bit.ly/1fgm5Be)

++++++

3 – وكيف ترجمت القواميس العبرية هذه الكلمة אביב (أ ب ي ب)
ترجمتها القواميس بمعناها العبرى ، وليس بحسب لفظها أبيب ، ولم يقل أحد بأنها إسم لشهر أبيب المصرى القبطى ، فمن ذلك :=

A - (a complete hebrew-english pocket-dictionary to the old testament):=
Ear, ears of barley, month of the ears, first month in the spring.

B – (dictionary of targumim talmud and midrashic literature Part 1):=
early stage of ripening, esp. of grains, season of beginning barley-crop, the ripening of the equinoctial season that it be in the month of Nissan
مرحلة مبكرة من النضوج للحبوب خاصة ، موسم بداية محصول الشعير (القمح) ، نضوج الموسم الإعتدالى الذى هو شهر نيسان
C – ( Strong's Hebrew Dictionary ):
24 'abiyb aw-beeb'
; green, i.e. a young ear of grain; hence, the name of the month Abib or Nisan:--Abib, ear, green ears of corn .
أخضر ، أى سنبل القمح الغض ، إسم شهر أبيب أو نيسان ، سنبل ، سنابل خضراء من القمح
(ملحوظة: هنا يذكر كلمة أبيب بإعتبارها تعنى شهر نيسان الذى هو من شهور الربيع اليهودية ، وليس شهر أبيب القبطى المصرى الذى يقع فى يوليو وأغسطس)




+++++

ملحوظة جانبية: وهى أن شهور السنة القبطية إبتكرها المصرى القديم العبقرى –بانى الأهرامات- منذ أكثر من 5000 سنة ، وأسماها بأسماء تدل على حالتها ، فمثلاً أمشير مأخوذ من مخير إله الزوابع ، وهاتور مأخوذ من حاتحور إله الخصب لأنه فيه يتم وضع البذار فى الأرض ، وهكذا فهذه التسميات مرتبطة بحالة المناخ ، وبرغم مرور أكثر من 5000 سنة ، مازالت الشهور القبطية تعبر بنسبة 100% عن واقع الحالة المناخية . فلو كان فى السنة القبطية أى عيب ، لما إستمر هذا التطابق المدهش على مدار هذه الألاف من السنين ، وهو مايدركه الإنسان المصرى جيداً ، فإنه يعرف فى أى شهر قبطى سيكون الجو قارص البرودة وفى أى شهر قبطى سيكون الجو شديد الحرارة ، كما يعرف الفلاح المصرى (خصوصاً قبل السد العالى ، عندما كانت الدورة الزراعية أحادية ومرتبطة تماماً بفيضان النيل) فى أى شهر قبطى سيبذر البذار، وفى أى شهر قبطى سيبدأ فيضان النيل ، وفى أى شهر قبطى ستنبت البراعم ، وفى أى شهر قبطى سيحصد المحصول.
وعلى هذا القياس كان شهر أبيب المصرى -ومازال- هو أول شهور فيضان النيل ، وكان ومازال شهر برمهات هو أول شهور الإثمار وتفتح الورود ، أى الربيع.



tn Hn aiv ov[ hgufvhkd,k lk lwv K ,hg`n tdi d;,k ud] hgtwp

من مواضيعي 0 ما معنى : " إخوة يسوع " جزء 3
0 بقية مجموعة القديس أثناسيوس باليونانية
0 Tamav Erene the jewel of heaven - in English – Complete
0 ملخص لموضوع :" الخطية الإختيارية "
0 معجزات عند إنطلاق الروح - ج2
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
تحب يكون مرتبك كام ؟ megomego منتدى المعجزات 2 21-03-2013 10:08 PM
ياالهى.علمنى كيف يكون الصوم فى حياتى.وأن يكون لك المكان الأول فى قلبى.. ناصر أمير منتدي الروحيات 0 12-03-2013 01:34 PM
توضيحات حول الفصح مكرم زكى شنوده منتدى الطقوس الكنسية 5 14-04-2010 07:03 PM
يكون معاك ما يكون عليك megomego منتدي أقوال الآباء 3 26-07-2009 11:51 PM


الساعة الآن 11:44 PM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2017