منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > منتدي العقيدة

منتدي العقيدة هذا المنتدي خاص بمناقشة الموضوعات المتعلقة بالعقيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 14-11-2012, 08:23 PM
مكرم زكى شنوده مكرم زكى شنوده غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 336
افتراضي المساواة المطلقة بين الرجل والمرأة تقتل الحياة - بينما المسيحية هى الإعتدال الرائع



+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

النقاط الرئيسية فى الموضوع هى :-

++++ ما معنى تعبير : " المساواة " :-

++++ المساواة المطلقة تقتل الحياة :-

++++++ أما المساواة - بين الرجل والمرأة - فى المسيحية :-

((( 1 ))) فهى مساواة فى أهمية الوجود ذاته

((( 2 ))) وهى مساواة فى القيمة الروحية عند الله ، وفى المكافأة السماوية :-

((( 3 ))) مساواة فى القيمة الزوجية :-


((( 4 ))) الزواج رباط مقدس ، يتماثل مع الخلقة الأولى للبشر ، فى إن الذى عقده هو الله نفسه :-

((( 5 ))) وفى الخلقة الأولى ، كانت المساواة العددية فى الزواج :-

((( 6 ))) الزواج فى المسيحية يأمر بالمساواة فى الحقوق الزوجية :-

((( 7 ))) الزواج فى المسيحية علاقة حب وليس إستغلال :-

((( 8 ))) الزواج فى المسيحية ملتزم بالمساواة فى ظروف السماح بالطلاق :-

((( 9 ))) مساواة فى إدانة الخيانة الزوجية : مساواة فى إدانة الزانى والزانية ، بلا تمييز :-

++++++ ولكن هذه المساواة فى الحقوق والواجبات ، ليست مساواة مطلقة ، ولا تعنى إلغاء : " الفروق الطبيعية "

++++++ وفى كل أنواع الكائنات الحية ، أعطت الطبيعة - حسبما خلقها الله - لكل نوع منها ، صفات متأصلة وثابتة فيها .
++++++ أما نظرية التساوى المطلق بين الرجل والمرأة ، فإنها نظرية حديثة ، أنشأها اللادينيون ، فى الغرب ، فأدت إلى إرتباك العلاقات الأسرية

+++++++ أما فى المسيحية ، فالمساواة تعنى تساوى الحقوق والواجبات ، بدون تصادم مع قانون الطبيعة :-

++++++ فالرجل بحسب الترتيب الإلهى هو رأس المرأة ، هو القائد ، ولكنها قيادة مسيحية قائمة على الحب والبذل ، وليست قيادة شيطانية قائمة على الظلم والقهر والإستغلال : -

+++ وبحسب الترتيب الإلهى للمجتمع البشرى والكنسى :الرجل هو رأس المرأة ، بوجه عام ( هو الراعى والقائد ، ولكنها رعاية وقيادة مسيحية قائمة على الحب والبذل ، وليست قيادة شيطانية قائمة على الظلم والقهر والإستغلال ) : -

+++ وبحسب التنظيم الإلهى للمجتمع الأسرى : الأسرة المسيحية قائمة على خضوع الزوجة لزوجها ، وعلى حب ورعاية الزوج لزوجته : -

+++++++ آيات إضافية تنظم وضع المرأة والرجل فى الكنيسة




++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
وللتسهيل ، عملت للفايل عدة روابط للتنزيل مباشرة :



http://www.mediafire.com/view/?ao8fgddw4qgkhfn

http://bit.ly/UGRGiX


http://www.4shared.com/office/rwZ1g7...___-_____.html

http://bit.ly/X8OmUN



hglsh,hm hgl'grm fdk hgv[g ,hglvHm jrjg hgpdhm - fdklh hglsdpdm in hgYuj]hg hgvhzu

من مواضيعي 0 حول رسالة القديس أثناسيوس ، لأب الرهبان : آمون
0 سأل أحد الإخوة : ما الدليل من الإنجيل على دوام بتولية العذراء بعد الولادة ؟
0 تشبيه مشاعر الله نحو شعبه ، بمشاعر العريس نحو العروس
0 تعليقاً على فيديو:- "الأب متى المسكين والانفتاح على الكنيسة الجامعة ــ الأنبا إبيفاني
0 ما معنى : التناول بإستحقاق - سؤال 4

التعديل الأخير تم بواسطة مكرم زكى شنوده ; 20-11-2012 الساعة 12:29 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-12-2012, 12:58 AM
مكرم زكى شنوده مكرم زكى شنوده غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 336
افتراضي رد: المساواة المطلقة بين الرجل والمرأة تقتل الحياة - بينما المسيحية هى الإعتدال الرائ

هذه إضافة صغيرة للموضوع

++ وهى أنه فى العهد القديم كان خورس المرتلين من الرجال اللاويين فقط

++ وهذا الأمر لا يتعارض مع كون مريم - أخت موسى وهارون - قادت النساء فى التسبيح لله بعد عبورهم البحر الأحمر

+فمن ناحية ، أن هذه الحادثة كانت فردية تلقائية ، كانت تعبيراً عن الفرحة العارمة بالخلاص العجيب ، ولم تتحول أبداً لقاعدة عامة ، ولم يحدث بعدها أن قامت النساء بوظيفة الترتيل فى الهيكل ، لا بدون الرجال ولا معهم ، ولا حتى نساء نسل لاوى أنفسهم ، بل إقتصر الأمر دائماً على الرجال ، ومن نسل لاوى وحده ، ليس لأنهم أفضل من غيرهم ، بل لأن هذا هو إختيار وقرار الله ولا يجوز التمرد عليه

+ومن ناحية أخرى ، فقيادة الشعب العام تختلف عن القيادة المقتصرة على جماعة منفصلة من النساء ، فهى قادت النساء فقط : [ وخرجت مع النساء وراءها .. وأجابتهم مريم رنموا للرب فإنه قد تعظم ] خر15: 20و 21

+ونقطة ثالثة ، وهى أن ذلك حدث قبل إنشاء الهيكل فى خيمة الإجتماع وفى هيكل سليمان ، فما حدث لم يحدث فى الهيكل بل على الطريق

++ والله يخصص من يختارهم لخدمة هيكله ، ولا يصح التمرد

ففى العهد القديم خصص الله الرجال من اللاويين فقط للخدمة المعاونة للكهنوت (وتقابل الشموسية فى العهد الجديد) ، كما خصص منهم نسل هارون فقط للكهنوت لخدمة الذبيحة والمذبح ، والمتمردون على إختيار الله نالهم العقاب الشديد

وفى العهد الجديد خصص الله الرجال من كل الشعب ، وليس من سبط واحد فقط ، للخدمة المعاونة للكهنوت ، وهى خدمة الشموسية ، والتى هى المقابل لخدمة اللاويين حسبما أوضحت الديداكية التى ترجع للقرن الأول

كما خصص الله الرجال فقط - من كل الشعب أيضاً – للكهنوت بكل درجاته ، من رسل وأساقفة وقسوس ، لخدمة ذبيحة العهد الجديد المقدسة ، التى هى جسد الرب ودمه

++ لذلك ، فخورس الشمامسة –الذى يقود الشعب فى التسبيح- كان وما يزال يقتصر على الرجال فقط ، ولم يحدث مطلقاً أن كان فى الكنيسة خورس شمامسة نساء ، بل إن لهن خدمات أخرى مختلفة حددتها الدسقولية (مثل معاونة الكاهن فى تعميد النساء ، وليس أن يقمن هن بتعميدهن)

++ وذلك لا يتعارض مع وجود حالات خاصة تكون النساء فيها على حدة ، مثل قيادة مريم أخت موسى ، أو قيادة الراهبات داخل مجمع دير الراهبات (مع أنهم لا يكونوا خورس شمامسة بل مجرد شعب كله من النساء بحكم الظروف)

++ وبالطبع لاينفع أن نحوِّل حالات الظروف الخاصة إلى قاعدة عامة تنطبق فى كل ظرف وفى كل مكان ، بل فقط أن نطبقها فى مثيلاتها من الظروف

+فمثلاً لا ينفع أن نلغى المعمودية من الكاهن فى الكنيسة ، ونجعل النساء يعمدن الأطفال على الوجه المطلق ، بحجة حدوث معجزة أيام القديس أثناسيوس ، لإمرأة جاءت فى سفينة لتعميد طفليها ، فحدثت عاصفة وكادت السفينة تغرق ، فجرحت المرأة صدرها حتى نزفت دماً وأخذت منه ورشمت طفليها وغطستهم فى الماء الذى كانت العاصفة قد ملأت السفينة به
ولا أن نجعل الشخص يعمد نفسه على وجه مطلق ، بحجة حدوث ذلك مع الشهيدة دميانة ، أو مع المهرج الذى كان يستهزئ بتمثيل المعمودية أمام الحاكم ، ولكن الله صنع معجزة فحل عليه الروح القدس وآمن وأستشهد

ولو إتبعنا مبدأ تحويل الحالات الخاصة -- التى يسمح بها الله لحكمة يراها هو -- إلى حالات عامة على الوجه المطلق ، لأنكرنا المعمودية على وجه مطلق ، بحجة أن اللص اليمين دخل الفردوس بدونها ، أو بحجة أن الشهداء والشهيدات دخلوا الفردوس بدونها ، متجاهلين كونها حالات خاصة إستشهدوا فيها من أجل المسيح فإعتبرها لهم بمثابة موت فعلى معه (أى معمودية الدم)

وغير ذلك كثير

فلو إتبعنا سياسة تحويل الحالات الخاصة -- التى يسمح بها الله لحكمة يراها هو -- إلى حالات عامة على الوجه المطلق ، لإنحرفنا وراء بدع بلا حدود

++ فلنحترس من البدع الوافدة إلينا من الغرب ، الذى ذهب فى طريق الإنحلال خطوة خطوة حتى وصل بهم الأمر للشذوذ الجنسى العلنى وبالقانون ، بل إن بعض الكنائس المزيفة فى الغرب وصل بها الأمر لتزويج الرجال بالرجال والنساء بالنساء ، بالرغم من أن الإنجيل – الذى يدعون كذباً الإنتساب له -- يدين هذه النجاسة إدانة شديدة جداً (((مثل : [ لا زناة ، ولا فاسقون ، ولا مأبونون ، ولا مضاجعو ذكور ، يرثون ملكوت الله ] 1 كو6: 9و 10 . [ إناثهن إستبدلن الإستعمال الطبيعى بالذى على خلاف الطبيعة ، وكذلك الذكور أيضاً ، تاركين إستعمال الأنثى الطبيعى ، إشتعلوا بشهوتهم بعضهم لبعض ، فاعلين الفحشاء ، ذكوراً بذكور ، ونائلين فى أنفسهم جزاء ضلالهم ... حكم الله أن الذين يفعلون مثل هذه يستوجبون الموت ] رو 1 : 26- 32 )))
من مواضيعي 0 تاريخ الأقباط ج18- زكى شنوده - الفتح العربى لمصر
0 كلمات عامية من اللغة القبطية - لإقلاديوس لبيب
0 المعنى الفرعونى لإسم موسى
0 حول رسالة القديس أثناسيوس ، لأب الرهبان : آمون
0 ]فروق جوهرية بين حروب العهد القديم وحروب الشيطان
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
الحياة المسيحية megomego منتدي أقوال الآباء 3 28-04-2012 12:43 PM
ياحياة المسيحية يا مسيح الحياة مريم عطا ترانيم مصورة فيدوا أو باور بوينت 0 27-10-2011 10:03 PM
لماذا الاختلاف بين الرجل والمرأة؟؟ ramzy1913 منتدى الأسرة المسيحية 1 20-08-2010 12:45 AM
الحياة المسيحية هى حياة تلمذةDiscipleship ramzy1913 منتدي الروحيات 1 11-05-2010 02:47 PM
تعليقات الرجل والمرأة mena azer منتدى النكت و الفكاهات 3 31-03-2008 05:30 PM


الساعة الآن 06:15 AM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2019