منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > منتدى القصص الهادفة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-10-2012, 06:53 PM
الصورة الرمزية ashraf william
ashraf william ashraf william غير متواجد حالياً
عضو ملكي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: الاسكندرية
المشاركات: 12,162
Arrow هذا السر مقدس


هذا السر مقدس

( أيها الرجال أحبوا نساءكم كما أحب المسيح أيضا الكنيسة وأسلم نفسه لأجلها )
أف 5 : 25

لم أكن أفهم هذه الآية يا أحبائى حتى عشت أحداث قصة
" عم راضى "
والكنيسة اليوم
13 طوبة
تحتفل بعرس قانا الجليل
إسمحوا لى أن أشرككم معى

قصته :

عم " راضى " رجل طيب عاش بالقاهرة فى منطقة جزيرة بدران
حتى تنيح فى بداية السبعينيات من القرن الماضى
كان رجلا عاديا يخرج كل يوم إلى عمله
ويراه أهل شارعه فى ذهابه وإيابه
ولا يعلم أحد منهم أى عظمة يحملها هذا الرجل.

لقد تزوج عم راضى فى شبابه بزوجة جميلة ملأت حياته بهجة وسرور
ورزق منها بطفليه الصغيرين
ولم يكن هناك ما يعكر صفو حياته
ولم يكن يدرى ماذا تخبىء الأيام لهذه الأسرة السعيدة
فما مرت أعوام قليلة على حياتهما الهانئة حتى نكبت الأسرة بمرض الزوجة الشابة
وجاء تشخيص المرض صادم
إنه نوع خطير ومزمن من ضمور العضلات
فما هى إلا شهور قليلة حتى كانت الزوجة طريجة الفراش لا تحرك ساعدا أو ساق
وهنا بدأ إختبار معدن هذا الرجل العملاق ...

كان " عم راضى " يبدأ نهاره مبكرا جدا
يبدأه راكعا بجوار سرير زوجته مرنما مزامير صلاة باكر بصوت رخيم مسموع حتى تشترك زوجته معه فى الصلاة
ثم يعد طعام الإفطار لطفليه
ويعتنى بأمر إستحمام زوجته وتغيير فرشتها
ثم يحملها مرة أخرى إلى سريرها ليقوم بإطعامها بيده
ثم يصحب طفليه إلى مدرستيهما
وحينما يعود من عمله يعيد ما عمله صباحا
ثم يحمل زوجته على كرسيها إلى ( بلكونة ) شقتهما المتواضعة ( وهى جسد هامد لا يتحرك فيه سوى اللسان والعينان ) حيث يعد لها " الشاى " ويأنس بمجالستها
ويفرح بحديثها الهامس البسيط
ويحكى لها كل ما يسر قلبها
ملقيا عنها أى إحساس بالضيق أو كآبة المرض ...
لم يضجر مرة ولم يحتج
لم يشتك قط
بل كان دائم الإبتسامة فى وجهها وأمام الناس .

هل تعلم كم من الزمن مر على " عم راضى " وهو ( راضى ) بما قسم الله له ؟
ثمانية عشر عاما
نعم
ثمانية عشر سنه كبر خلالها طفلاه
وكبر حبه لزوجته المشلولة ولم يكن يعكر صفو حياته إلا بعض من أقاربه :
لماذا ترضى يهذه العيشة ؟
كيف تدفن نفسك بهذا الشكل ؟
اودعها فى مصحة أو دار رعاية وهم قادرون على رعايتها .
نحن نساعدك الحصول على الطلاق !! ،
يا راجل دا إنت فى عز شبابك ....
كل هذه السماجات أغلق الباب أمامها تماما
بل وقاطع بعضا من أقاربه الذين ألحوا عليه فى هذا الأمر
وصرخ فيهم مرة :
( لن يجرؤ أحد أن يهدم هذا السر المقدس الذى ربطنى به الروح وزوجتى ، إنها جسدى ، إنها لحمى ، كيف تقطعونه منى ؟ وهل كنتم ستقولون مثل هذا الكلام لزوجتى لو قدر أن إنعكس الحال وكنت أنا المريض ؟ ، إن من يدخل بيتى عليه أن يحترم السر المقدس الذى أقيم عليه هذا البيت ) ....
كان يتكلم بكل قلبه كمن إختبر سر المسيح الذى أحب الكنيسة كجسده وإرتفع بسر الزيجة المقدسة إلى مستوى سر حبه هو – له المجد – لهذه الكنيسة

آه يا عم راضى
إن الكنيسة حافلة فعلا وزاخرة بالقديسين من أمثالك
لقد إنتقلت زوجتك بعد أن أكملت أنت الرسالة معها كاملة
كبر الأولاد
وإنفضت المسؤوليات
فعاد الأهل إلى نصيحتهم لك بالزواج !! .
وماذا ستكون حجتك الآن ؟
لقد تعبت زمانا
ومن حقك أن تبدأ من جديد ..
وهذا هو الناموس والقانون
وأنت إحترمت القانون ولم تكسر الناموس .

والحوا
وذادوا فى الضغط والإلحاح
وألحوا بأكثر شدة
وكانت الضغوط أقوى من أن يحتمل الرجل
فرضح للأمر
حيث إختار له الأقارب
" عروسة " جديدة
وتمت الخطبة فعلا وسط فرحة الكل
إلا عم راضى
فلم يكن قلبه راضيا .....
وفوجئنا كلنا بوفاة عم راضى بعد إسبوع واحد من الخطبة وهو فى كامل صحته
وأبى إلا أن يكون معها فى السماء .....
وكأنه يقول لنا
أن الروح أعظم من الحرف
والوفاء أسمى من الناموس .
والذى بارك فى عرس قانا الجليل وجمعه فى كل عرس وإلى اليوم
لا يفرقه إنسان

( الصورة ليست لعم راضى ، إنها صورة لوالدى الراحل ووالدتى – اطال الله عمرها – مثال لبركة جيل عرف معنى وقيمة السر المقدس ، والطفل بينهما هو شخصى الضعيف فى عمر حفيدى الآن ، لتحل بركة الآباء على الأبناء ، من جيل إلى جيل وإلى دهر الداهرين , آمين )

من الخواطر الجميلة لأبونا بيسنتي جرجس



السر مقدس






i`h hgsv lr]s

من مواضيعي 0 ( كلمة منفعة ) الحب الحكيم والحب الجاهل
0 لا تنظر الي ورائك
0 اية للخير
0 من يصعد الي جبل الرب
0 نفس من العالم تصرخ (في وسط الدمار ... ينبت الحب )
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 13-10-2012, 09:59 PM
الصورة الرمزية mariam nashat
mariam nashat mariam nashat غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 1,043
افتراضي رد: هذا السر مقدس

قصة رااااااااائعة جدا ربنا يعوضك
من مواضيعي 0 قولوا للصديق خير...لكل محتاج الى تعزية
0 عيد ميلاد أدمنتنا مرمر
0 مين يصوم صوم الخدمة؟!
0 أم الخلاص
0 لا أستحق أن اكون لك ابنا
__________________
انت الهدف مش الوسيلة...من غيرك أنا مالى حيلة
لكن بيك وليك هكون ....ماأنت ياربى أب حنون
ومعاك الصعب يهون

يعنى الهدف مش فى الحياة..يعنى الهدف هو الاله
واتكالنا طبعا عليه.....وقت اليأس رجاؤنا فيه
وهدفنا هو نوصل اليه
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 14-10-2012, 08:32 AM
تيتا منى تيتا منى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 271
افتراضي رد: هذا السر مقدس

شكرا لتعب محبتك ربنا يفرح قلبك
من مواضيعي
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15-10-2012, 06:27 PM
الصورة الرمزية ashraf william
ashraf william ashraf william غير متواجد حالياً
عضو ملكي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: الاسكندرية
المشاركات: 12,162
افتراضي رد: هذا السر مقدس

شكرا لتعب محبتكم
ومروركم الغالي
شرفتم الموضوع
الرب يبارك حياتكم
mariam nashat
تيتا منى

من مواضيعي 0 توكل علي الرب
0 لا انا بل المسيح
0 ناظرين إلى يسوع
0 "السوشي تومي"أسم الطريقة في تقديم أكلة السوشي
0 أقوال أباء لأبونا بيشوى كامل
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
يوميات كتاب مقدس cherry berry الكتاب المقدس 22 15-05-2010 08:13 PM
أسبوع الآلام هو أقدس أيام السنة ايلاريا بنت العدرا منتدي الروحيات 2 29-03-2010 02:55 PM
تهنئة خاصة لقدس ابونا ميخائيل ابراهيم admin منتدى أعياد الميلاد و المناسبات السارة. 15 22-07-2009 02:04 PM
خمسة سياحة لمكان مقدس. دوماديوس الأديرة و الكنائس 8 10-09-2007 08:39 PM
خمسة سياحة لمكان مقدس 2. دوماديوس منتدي الصور المسيحية 3 01-01-2007 01:30 AM


الساعة الآن 10:34 PM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2019