منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > منتدي الروحيات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-09-2010, 03:22 PM
الصورة الرمزية ramzy1913
ramzy1913 ramzy1913 غير متواجد حالياً
عضو فضي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: الزاوية الحمراء القاهرة
المشاركات: 1,974
Thumbs up عيد الشهداء ورأس السنة القبطية(النيروز)


سلام ونعمة://
عندما‏ ‏تعيد‏ ‏الكنيسة‏ ‏بأعياد‏ ‏الشهداء‏ ‏إنما‏ ‏تقدم‏ ‏لنا‏ ‏نماذج‏ ‏للبطولة‏ ‏وللصبر، وللثبات‏ ‏علي‏ ‏الإيمان‏ ‏ولمحبة‏ ‏المسيح، والارتباط‏ ‏بالإيمان‏ ‏به‏ ‏وعدم‏ ‏التفريط‏ ‏في‏ ‏العقيدة‏ ‏وعدم‏ ‏التزعزع، إننا‏ ‏لا‏ ‏نحتفل‏ ‏بالنسبة‏ ‏لأعياد‏ ‏الشهداء‏ ‏بعيد‏ ‏ميلاد‏ ‏لهم، إنما‏ ‏نحتفل‏ ‏بعيد‏ ‏استشهاد، والكنيسة‏ ‏بهذا‏ ‏تريد‏ ‏أن‏ ‏تضع‏ ‏أمام‏ ‏أنظار‏ ‏شعبها‏ ‏بطولة‏ ‏وقداسة‏ ‏هؤلاء‏ ‏الشهداء‏ ‏وتقدم‏ ‏نماذج‏ ‏في‏ ‏الإيمان‏ ‏الثابت‏ ‏غير‏ ‏المتزعزع، وحتي‏ ‏تكون‏ ‏باستمرار‏ ‏أمثال‏ ‏هذه‏ ‏الأعياد‏ ‏حافزا‏ ‏لنا‏ ‏أن‏ ‏نكون‏ ‏نحن‏ ‏أيضا‏ ‏ثابتين‏ ‏علي‏ ‏إيمانن، إذا‏ ‏تعرضت‏ ‏حياتنا‏ ‏لنوع‏ ‏من‏ ‏الضيق‏ ‏أو‏ ‏الألم‏ ‏أو‏ ‏الاضطهاد، فنتخذ‏ ‏من‏ ‏صبر‏ ‏آبائنا‏ ‏ومن‏ ‏ثباتهم‏ ‏علي‏ ‏الإيمان‏ ‏نموذجا‏ ‏وأمثولة‏ ‏ومثلا‏ ‏أعلي، حتي‏ ‏لا‏ ‏ننسي‏ ‏هذا‏ ‏الدرس‏ ‏في‏ ‏خضم‏ ‏الحياة‏ ‏أو‏ ‏تحت‏ ‏متاعبه، حتي‏ ‏لا‏ ‏ننسي‏ ‏أنفسنا‏ ‏إذا‏ ‏اظلمت‏ ‏الدنيا‏ ‏وضاقت‏ ‏واستحكمت‏ ‏حلقاته، من‏ ‏وقت‏ ‏لآخر‏ ‏تقدم‏ ‏لنا‏ ‏الكنيسة‏ ‏في‏ ‏أمثال‏ ‏هذه‏ ‏الأعياد‏ ‏سيرة‏ ‏هؤلاء‏ ‏الأبطال‏ ‏الذين‏ ‏سبقونا‏ ‏لنتعلم‏ ‏منهم‏ ‏حتي‏ ‏إذا‏ ‏فترنا‏ ‏في‏ ‏لحظة‏ ‏من‏ ‏اللحظات، أو‏ ‏ضعفنا‏ ‏وضعف‏ ‏إيماننا‏ ‏وخارت‏ ‏قوانا‏ ‏نعود‏ ‏فنتشجع‏ ‏ونتقوي‏ ‏فنثبت‏.‏
في‏ ‏أيامنا‏ ‏هذه‏ ‏نسمع‏ ‏بعض‏ ‏أصوات‏ ‏من‏ ‏شعبن، لماذا‏ ‏الله‏ ‏تركنا‏ ‏لماذا؟‏ ‏لماذا‏ ‏يسمح‏ ‏بالضيقات‏ ‏لن، أمثال‏ ‏هذه‏ ‏الأسئلة‏ ‏وعتاب‏ ‏مستمر‏ ‏نعتب‏ ‏به‏ ‏علي‏ ‏الله، كأن‏ ‏الله‏ ‏هو‏ ‏المخطئ، ونسوا‏ ‏أننا‏ ‏نحن‏ ‏نمتحن‏ ‏أحيان، وفي‏ ‏هذا‏ ‏الامتحان‏ ‏نثبت‏ ‏إذا‏ ‏كنا‏ ‏حقا‏ ‏بالحقيقة‏ ‏مؤمنين‏ ‏وإلا‏ ‏كانت‏ ‏تبعيتنا‏ ‏للمسيح‏ ‏تبعية‏ ‏سطحية، لابد‏ ‏أن‏ ‏يكون‏ ‏من‏ ‏وقت‏ ‏إلي‏ ‏آخر‏ ‏امتحان، والامتحان‏ ‏ليس‏ ‏معناه‏ ‏أن‏ ‏الله‏ ‏بعيد‏ ‏عنا‏ ‏إنما‏ ‏يرقب‏ ‏من‏ ‏السماء‏ ‏ليري‏ ‏ماذا‏ ‏نحن‏ ‏عليه‏ ‏من‏ ‏صبر‏ ‏واحتمال، ماذا‏ ‏نحن‏ ‏عليه‏ ‏من‏ ‏أمانة، كن‏ ‏أمينا‏ ‏حتي‏ ‏الممات‏ ‏فأعطيك‏ ‏إكليل‏ ‏الحياة‏ ‏لا‏ ‏يمنح‏ ‏الإكليل‏ ‏عبث، ولا‏ ‏يمنح‏ ‏بغير‏ ‏ثمن، لا‏ ‏يمنح‏ ‏مجان، كن‏ ‏أمينا‏ ‏حتي‏ ‏الممات‏ ‏أعطيك‏ ‏إكليل‏ ‏الحياة‏.‏
إذا‏ ‏كان‏ ‏هناك‏ ‏صبر، إذا‏ ‏كان‏ ‏هناك‏ ‏إيمان، إذا‏ ‏كان‏ ‏هناك‏ ‏احتمال‏ ‏هنا‏ ‏يكون‏ ‏الإنسان‏ ‏جديرا‏ ‏بأن‏ ‏ينال‏ ‏الجزاء، إنما‏ ‏الديانة‏ ‏إذا‏ ‏كانت‏ ‏رخيصة، إذا‏ ‏كانت‏ ‏تبعيتنا‏ ‏للمسيح‏ ‏سطحية، فكيف‏ ‏ننال‏ ‏الجزاء‏ ‏وأين‏ ‏ومتي‏ ‏يظهر‏ ‏الاحتمال‏ ‏والإيمان؟‏ ‏إن‏ ‏كان‏ ‏نحبه‏ ‏نحتمل‏ ‏من‏ ‏أجله‏ ‏وهذا‏ ‏دليل‏ ‏الحب، إذا‏ ‏كان‏ ‏حبا‏ ‏صادق، إنما‏ ‏لا‏ ‏يظهر‏ ‏الحب‏ ‏صادقا‏ ‏إلا‏ ‏إذا‏ ‏امتحن، ففي‏ ‏الامتحان‏ ‏يظهر‏ ‏عنصر‏ ‏الإنسان، عندما‏ ‏يكون‏ ‏فيه‏ ‏قطعة‏ ‏من‏ ‏المعدن، ونريد‏ ‏أن‏ ‏نعرف‏ ‏إذا‏ ‏كانت‏ ‏ذهبا‏ ‏حقيقيا‏ ‏أم‏ ‏ذهبا‏ ‏مزيف، يوجد‏ ‏ما‏ ‏يسموه‏ ‏المحك‏ ‏نحك‏ ‏به‏ ‏هذه‏ ‏القطعة‏ ‏الذهبية، بهذا‏ ‏المحك‏ ‏يتبين‏ ‏إذا‏ ‏كانت‏ ‏حقا‏ ‏قطعة‏ ‏ذهبية‏ ‏حقيقية‏ ‏من‏ ‏عنصر‏ ‏الذهب‏ ‏النقي‏ ‏أم‏ ‏هي‏ ‏مزيفة‏.‏
التجارب‏ ‏التي‏ ‏تحيط‏ ‏بالكنيسة، الآلام‏ ‏والاضطهاد‏ ‏هو‏ ‏الذي‏ ‏به‏ ‏يفرز‏ ‏إيمان‏ ‏الصادقين‏ ‏من‏ ‏إيمان‏ ‏الكاذبين، ليعرف‏ ‏إذا‏ ‏كان‏ ‏حقا‏ ‏الذين‏ ‏يتبعون‏ ‏المسيح‏ ‏يتبعونه‏ ‏من‏ ‏قلوبهم، أم‏ ‏أنهم‏ ‏يتبعونه‏ ‏ظاهري، ومرة‏ ‏قال‏ ‏المسيح‏ ‏لبعض‏ ‏أتباعه‏ ‏حينما‏ ‏تجمهروا‏ ‏عليه، قال‏ ‏لهم: أنتم‏ ‏تتبعونني‏ ‏لا‏ ‏لأنكم‏ ‏رأيتم‏ ‏آيات‏ ‏فآمنتم، بل‏ ‏لأنكم‏ ‏أكلتم‏ ‏من‏ ‏الخبز‏ ‏فشبعتم‏ (‏إنجيل يوحنا ‏6:2),‏هذا‏ ‏تقرير‏ ‏مر، تقرير‏ ‏مؤلم‏ ‏من‏ ‏رب‏ ‏المجد‏ ‏يسوع‏ ‏المسيح، صدم‏ ‏به‏ ‏هؤلاء‏ ‏الناس‏ ‏الذين‏ ‏يتبعونه، جماعات‏ ‏كبيرة‏ ‏يتجمهرون‏ ‏من‏ ‏حوله، ويقولون‏ ‏له‏ ‏لقد‏ ‏أتينا‏ ‏من‏ ‏أماكن‏ ‏بعيدة، كأنهم‏ ‏يريدون‏ ‏أن‏ ‏يظهروا‏ ‏محبتهم‏ ‏له، لكنه‏ ‏عرف‏ ‏أن‏ ‏أكثرهم‏ ‏يتبعونه‏ ‏لا‏ ‏عن‏ ‏إيمان‏ ‏وإنما‏ ‏لكي‏ ‏ينتفعوا‏ ‏من‏ ‏ورائه‏ ‏بمعجزة‏ ‏يصنعها‏ ‏معهم‏ ‏فيؤمنون، أو‏ ‏أنه‏ ‏يقدم‏ ‏لهم‏ ‏مائدة‏ ‏من‏ ‏الطعام‏ ‏فيأكلون‏. ‏قال‏ ‏لهم: أنتم‏ ‏تتبعونني‏ ‏لا‏ ‏لأنكم‏ ‏رأيتم‏ ‏آيات‏ ‏فآمنتم‏ ‏بل‏ ‏لأنكم‏ ‏أكلتم‏ ‏من‏ ‏الخبز‏ ‏فشبعتم‏


الشهداء ورأس السنة القبطية(النيروز)


ud] hgai]hx ,vHs hgskm hgrf'dm(hgkdv,.)

من مواضيعي 0 قراءات الثلاثاء, 9 ديسمبر 2014 --- 30 هاتور 1731
0 أنين لا يسمعه غيرك يارب
0 رحلة الصوم الكبير ابونا داود لمعى
0 يسوع المسيح لم يأتى كى يديننا بل جاء يخلصنا
0 القراءات اليوميةالخميس 10 يناير 2013 --- 2 طوبة 1729
__________________
معك لاأريد شيئا على الارض
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
فيديو محاضرة قداسة البابا شنودة عن الشهداء وعيد النيروز 8 سبتمبر 2010 magdy-f العظات 0 10-09-2010 07:05 PM
مقابلة تواريخ السنة القبطية مع السنة الميلادية megomego منتدى الطقوس الكنسية 2 13-07-2010 11:42 PM
بمناسبة رأس السنة القبطية ..معروف إنها سنه الشهداء michael buble المنتدي العام 2 30-12-2009 02:40 PM
إكليل الشهداء(عيد الشهداء) sam minan منتدي الروحيات 5 20-02-2009 12:23 PM
عيد النيروز dr emad الترانيم و الأشعار 1 29-07-2006 10:27 PM


الساعة الآن 04:30 PM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2017