منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتدي الإجتماعي > منتدى الأسرة المسيحية

منتدى الأسرة المسيحية يتناول هذا المنتدي المواضيع المتعلقة بالأسرة بوجه عام.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-04-2010, 10:04 PM
الصورة الرمزية عفاف
عفاف عفاف غير متواجد حالياً
عضو ماسى
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: عين المسيح
المشاركات: 7,221
Smile ما مصير الطفل الذى يموت قبل المعموديه........؟؟؟؟؟؟


ما مصير الطفل الذى يموت قبل المعموديه........؟؟؟؟؟؟



مصير الطفل الذى يموت المعموديه........؟؟؟؟؟؟

مصير الطفل الذى يموت المعموديه........؟؟؟؟؟؟


الكنيسة مُلزمة بالمعمودية بحسب وصايا الرب :
"مَن لا يولد من الماء والروح لا يدخل ملكوت السماوات" (يو 3: 15)؛
"مَن آمن واعتمد خلص، ومَن لم يؤمن يُدن" (مر 16: 16)؛
"اذهبوا وتلمذوا جميع الأمم، وعمّدوهم باسم الآب والابن والروح القدس" (متى 28: 19).


هذا من جهة ،، ومن جهة أخرى فإن الطفل
وإن كان يبدو بريئاً بسبب عدم وعيه للخطيئة،
إلا أنه غير متقدَّس بالنعمة لأن القداسة ليست مسألة فطرية موجودة فينا ،
بل تحتاج إلى جهاد متواصل بين الإرادة البشرية ونعمة الروح القدس ،
وكلاهما مفقود في الأطفال .. لهذا فكل مولود بشر ينطبق عليه كلام داود النبي:
"ها أنذا بالآثام حُبل بي، وبالخطايا ولدتني أمي" (مز51: 5) .
فكل إنسان هو مولود في الخطيئة لأنه ابن آدم القديم ،،
لهذا وإن كان الأطفال غير خاطئين بصورة شخصية لأنهم غير مدركين للخطيئة فيهم،
إلا أنهم يولدون في الخطيئة ويحتاجون للمعمودية لينالوا القداسة والاستنارة والخلاص.

المعمودية هي الولادة الثانية، الروحية، من آدم الثاني، الرب يسوع له المجد .
لهذا ففيها الخلاص والاستنارة والقداسة ، لذا فكل إنسان غير معمَّد هو إنسان غير مستنير.

من هنا يقول القديس غريغوريوس اللاهوتي:
" الأطفال غير المعمَّدين لا يمجَّدون ولا يُعذَّبون، لأنهم وإن كانوا غير مستنيرين،
وغير مقدَّسين بالمعمودية، إلا أنهم لم يرتكبوا خطيئة شخصية،
لذا فهم لا يستحقون كرامة ولا قصاصاً ".
وفي أفاشين العنصرة يقول باسيليوس الكبير إنه ما من إنسان ناجٍ من الخطيئة
ولو كان عمره يوماً واحدا ً ...

ويرى المغبوط أوغسطينوس أن مثل هؤلاء الأطفال يكونون في حالة من حرمان
من المجد والملكوت ، لكنهم ليسوا في حالة عذاب ومرارة ..
إنهم في حالة وسطى، لكنهم ليسوا في مكان متوسط بين الملكوت وجهنم ..


أما القديس غريغوريوس النيصصي فيرى أنهم ينالون حالة من البركة في السماء ،
يمكنهم أن ينعموا بها (التعليم/الكلمة 2مصير الطفل الذى يموت المعموديه........؟؟؟؟؟؟ .
بينما يرى أوريجنس أن الكنيسة تعمّد الأطفال لمغفرة الخطايا ،
وأيضاً لكي يغسلوا في سر المعمودية الوسخ الجدّي ؛
والأمر نفسه نراه لدى القديس كبريانوس ..

من كل الملاحظات نستنتج أن المعمودية ضرورية لكل إنسان بحسب الوصية الإلهية،
للقداسة والخلاص، وإننا، نحن البشر، مرتبطون بها، لكن الله له المجد غير مرتبط بها،
ويستطيع أن يخلّص مَن يشاء . لهذا تقدّم الكنيسة المعمودية ، سر الولادة الثانية
الروحية أو سر الخلاص، لكنها تترك لله وحده الحكم والدينونة .






lh lwdv hg'tg hg`n dl,j rfg hglul,]di>>>>>>>>??????

من مواضيعي 0 حوار بين الاب وبنته
0 باقه من اجمل اقوال البابا كيرلس
0 لاتتركنى لغيرك بديلا
0 صور لرب المجد متحركه
0 اهتمى بزوجك قبل فوات الاوان
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
طبيعة النار التى لا تطفا والدود الذى لا يموت امولا المنتدي العام 0 11-09-2010 03:18 PM
الطفل الذى ابكى يسوع ranoona منتدي المواضيع المكررة 0 27-04-2010 06:15 PM
الطفل الذى ابكى يسوع كاتى عادل منتدي المواضيع المكررة 0 01-02-2010 03:43 PM
الطفل اندى الذى ابكي يسوع zahrat منتدى القصص الهادفة 5 18-03-2008 10:01 AM


الساعة الآن 07:07 PM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2019