منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > الكتاب المقدس

الكتاب المقدس هذا المنتدي مخصص لدراسة الكتاب المقدس و التفاسير.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 31-12-2006, 12:55 AM
دوماديوس دوماديوس غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 608
افتراضي أيه مــــــــــــن الكتاب المقدس.


* من قرأ الكتاب المقدس وتأثر به يكن له في قلبه مكانة عظيمة ويشعر بأهميته القصوى للحياة. ولا أظن أنه يستطيع أن يحيا حياة حقيقية بدون قراءتة لكلمة اللة

ويقول قداسة البابا شنودة* *" ان كان كتاب اللة فى قلبك تكون انت فى قلب اللة"

ومن منا عندما يقرء اية معينة فى الكتاب المقدس فأنة يشعر بوجود اللة وتعزيتة وحمايتة فى حياتنا .


اية رايكم لو بدا يومنا بأية من الكتاب المقدس فمثلا ابدأ دخولك المنتدى بأية من الكتاب المقدس وممكن تكون ايتين او اكثر لنفهم مغزها ومعناها.

وصدقنى الاية دى زاى مهتأثر فيك هتأثر فى من سيقراها من بعدك

ويارب تعجابكم امين0


" وهذا هو المثل.الزرع هو كلام الله.

والذين على الطريق هم الذين يسمعون ثم يأتي ابليس وينزع الكلمة من قلوبهم لئلا يؤمنوا فيخلصوا.

والذين على الصخر هم الذين متى سمعوا يقبلون الكلمة بفرح.وهؤلاء ليس لهم اصل فيؤمنون الى حين وفي وقت التجربة يرتدون.

* والذي سقط بين الشوك هم الذين يسمعون ثم يذهبون فيختنقون من هموم الحياة وغناها ولذّاتها ولا ينضجون ثمرا.

* والذي في الارض الجيدة هو الذين يسمعون الكلمة فيحفظونها في قلب جيد صالح ويثمرون بالصبر* ( يو 8 - 11 : 15 )








Hdi lJJJJJJJJJJJJk hg;jhf hglr]s>

من مواضيعي 0 وظائف خاليه - مطلوب كاهن ... بشروط .
0 ما هو هدف الصوم
0 من معجزات رب المجد يسوع.
0 دهنة زيت.
0 إيقاظ المسيح النائم في السفينة.
__________________
  [img]

http://img87.imageshack.us/img87/7097/6656565tn9.jpg[/img]
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 31-12-2006, 01:05 AM
يهوذا المكابى يهوذا المكابى غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 846
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.


موضوع جميل اااااااااااااوى


لا تكونوا مديونين لاحد بشيء الا بان يحب بعضكم بعضا.لان من احب غيره فقد اكمل الناموس. ( رو 13 : 8 )
من مواضيعي 0 كتاب الوجود مع الله لقداسة البابا شنودة
0 قراءت اليوم 4 ستمبر + 29 مسرى
0 أحد ساكني الجحيم
0 ملاك الرأفة..قصة من واقع التاريخ ...
0 كلمات عجيبة
__________________
<br /><br />[size=12pt]إصحوا<br /><br />وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. (1 بط 5 : 8 )[/size]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 31-12-2006, 09:43 AM
shiconona shiconona غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 914
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.

موضوع جميل اااااااااااااوى

" للرب الأرض و كل ملؤها المسكونه و كل الساكنين فيها لأنه علي البحار اسسها و علي الأرض ثبتها " ( مز 24 3:4)
من مواضيعي 0 لا أستقر في عش !
0 رساله إلى صدقى
0 كلنا قصار..ولكن!!
0 الرجاله ولا بلاش رداً على ما جاء ببيان إعلان الحرب من البنات على الشباب
0 ™ ســـــوء تغذيـــــــة ˜
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-01-2007, 12:55 PM
الصورة الرمزية a7balmase7
a7balmase7 a7balmase7 غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 7,680
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.

ربنا يبارك حياتك موضع جميل
"كل الاشياء تعمل معا للخير للذين يحبون الرب "
من مواضيعي 0 نبارك لفيبي و مريان لبيب
0 البشاشة
0 لا تكذب على امرأه ابدا
0 صلاة هامة
0 اضحك وخليك فرش
__________________
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-01-2007, 01:44 PM
دوماديوس دوماديوس غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 608
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.


فلما كان المساء قال صاحب الكرم لوكيله.ادع الفعلة واعطهم الاجرة مبتدئا من الاخرين الى الاولين.

فجاء اصحاب الساعة الحادية عشرة واخذوا دينارا دينارا.(متى 20 : 8 - 9 )



الدينار الذي قدّمه السيِّد المسيح للعاملين في كرمه - في رأي العلاّمة أوريجينوس - هو الخلاص. فقد وهب لأصحاب الساعة الحادية عشرة نعمة الخلاص، الأمر الذي تمتّع به أيضًا السابقون.

ويرى القدّيس أغسطينوس

أن الدينار الذي يوهب للفعَلَة إنّما هو الحياة الأبديّة، قائلاً: [في هذا الأجر نتساوى جميعًا، يكون الأول كالآخر، والآخر كالأول، لأن ذلك الدينار هو الحياة الأبديّة، وفي الحياة الأبديّة الكل متساوون. بالرغم من اِختلاف ما يبلغ إليه القدّيسون فيضيء البعض أكثر والآخر أقل، إلاّ أن عطيّة الحياة الأبديّة متساوية للجميع، فلا تكون طويلة لواحد وقصيرة لآخر هذه التي هي أبديّة للجميع بلا نهاية.]


ويرى القدّيس جيروم:

"الدينار" يحمل صورة الملك، لذلك إذ تذمر الأوّلون وهم يتسلّمون المكافأة كان يوبّخهم، [إذ تتسلّمون المكافأة التي وعدت بها أي صورتي ومثالي، فماذا تطلبون بعد؟!] أخيرًا يمكننا القول أن المكافأة هي التمتّع بالسيِّد نفسه فينا!


لكن هل الذي ينال المكافأة أي الخلاص أو الامتثال بالسيِّد المسيح نفسه خلال التمتّع به داخلنا يتذمر؟ إن ما قاله السيِّد مجرّد مثال ليكشف جوانب معيّنة أو فكرة معيّنة. فما عناه السيِّد هو نزع أنانيّة اليهود الذي يظنّون أن الخلاص لهم وحدهم والمسيّا قادم لهم دون غيرهم، فلو أنهم علموا أن ما يتمتّعوا به لا يمكن أن ينالوا ما هو أكثر منه . لما تذمروا على فتح باب الخلاص للأمم وتقديم المسيّا حياته للجميع. لكن في المساء لا يوجد حسد ولا غيرة بل هي "ملكوت الحب".

بمعنى انسى كل القديم وابتدى من جديد مع الرب يسوع لانة مستنى.

احسبنا يا ربى مع اصحاب الساعة الحادية عشر امين.



من مواضيعي 0 هذة يمكن ان تكون حياتك.
0 الحب الحقيقى .
0 العنكبوت.
0 تهيئة القلب للتوبة.
0 عضو جديد فى جسد المسيح
__________________
&nbsp; [img]

http://img87.imageshack.us/img87/7097/6656565tn9.jpg[/img]
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 02-01-2007, 12:36 AM
يهوذا المكابى يهوذا المكابى غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 846
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.




جميلة اوى الاية دى يا دوماديوس
ويها رجاء كبير لمن لهم خطايا كثيرة مثلى


ولكن كل واحد يجرّب اذا انجذب وانخدع من شهوته.(يع 1 : 14 )
من مواضيعي 0 هل يقبلنى اللة
0 السنكسار اليومى لشهر بؤونـة المبارك " تكونون لـى شهوداً "
0 ورقة بيضاء
0 من هو لوسيفر ؟
0 كتاب اسئلة خاصة بالكتاب المقدس لقداسة البابا شنودة
__________________
<br /><br />[size=12pt]إصحوا<br /><br />وإسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمساً من يبتلعه هو. (1 بط 5 : 8 )[/size]
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 02-01-2007, 11:38 AM
دوماديوس دوماديوس غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 608
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.



احسبوه كل فرح يا اخوتي حينما تقعون في تجارب متنوعة

عالمين ان امتحان ايمانكم ينشئ صبرا.(يع 1 : 2-3 )



المؤمنون هنا أيا كان أصلهم وفصلهم هم شركاء المسيح في المحن. فقد اختبروا الاضطهاد والشدائد يوماً بعد يوم. إذا كنت مؤمناً حقيقياً تتبع المسيح، فلا بد أن تقاسي الصعوبات وسوء الفهم

. ولكن ماذا يقول الرسول «احسبوه كل فرح يا اخوتي حينما تقعون في تجارب متنوعة».

هذا القول يعاكس المنطق الطبيعي. ولكن المنطق الإلهي أسمى من ذلك بكثير. افرحوا في الصعوبات.

فالمحنة والتجربة تحد. والتحدي يتيح فرصة للانتصار على التجارب، والانتصار ينتج الفرح. احتمل المحن، وواجهها بحماس وشجاعة. واتكل على الذي تغلب على كل تجربة وانتصر على الموت.


من الواضح أنه لا يمكن أن يجرب إيمانك إلا عن طريق المحن. والمحن أولاً تنشئ صبراً، وبعد ذلك الكمال الخلقي. ويشير هذا الكمال إلى الحياة المتزنة في القداسة والحكمة. ذاكرين أقوال يسوع

الذي حثنا قائلاً: «كانوا انتم كاملين كما ان اباكم الذى فى السموات هو كامل»(متى 5: 4


أما كلمة «صبر» في اليونانية فلها معنى إيجابي بخلاف معناها في العربية والإنكليزية إذ أنها في الأصل تعني الثبات. فعلى المؤمن أن يثبت ويصمد. ويقاوم الشر والشرير

«بصبركم اقتنوا انفسكم.» لوقا 21: 19.


أشكرك يا ربى على سلامك الذي يفوق الفهم وألتمس منك الفرح أمام المحن حتى أصبر بنعمتك وأنتصر بقوتك

وربنا معانا كلنا يا يهوذا.
من مواضيعي 0 ادخل ارسم نفسك.
0 من معجزات رب المجد يسوع.
0 عضو جديد فى جسد المسيح
0 ارخم من كدة مافيش
0 الحكمة التى من فوق.
__________________
&nbsp; [img]

http://img87.imageshack.us/img87/7097/6656565tn9.jpg[/img]
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 02-01-2007, 11:49 AM
ناردين ناردين غير متواجد حالياً
عضو فضي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 1,526
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.

تأملات رائعة وعميقة زي ما عودتنا دايماً يا دوماديوس

فعلاً التجارب والمحن هي تحدي للمؤمن نقتني منها التواضع والصبر والنمو

لكن الاصعب من التجارب والمحن هو الانتظار الطويل عندما تطول التجارب فترة طويلة عندها تزيد التجربة ألماً،

لذلك لنصلي دائما ان يعطينا رب المجد القوة والثبات والصبر حتى وإن طالت العاصفة والرياح ، ولنذكر دائما ان السيد المسيح نفسه* في سفينة حياتنا،*


شكرا* على الموضوع

وربنا يباركك وينميك اكتر في القامة الروحية


(* كل ما تريدون ان يفعل الناس بكم ، افعلوا هكذا انتم ايضاً بهم )
من مواضيعي 0 وعظات صوتية منوعة للاب مرقس ميلاد
0 اخر الزمن : سيدة بولندية تضع مولودا سكران !!
0 دراسة : الانفصال عن الحبيب لا يُعدّ مشكلة
0 شوقنا إلى الله......
0 تحذير لكل من يستخدم شامبو..
__________________
أحبب بكل طاقتك<br /><br />صلوا من أجلي<br /><br />ناردين
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-01-2007, 09:14 PM
دوماديوس دوماديوس غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 608
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.


* هكذا اللسان ايضا هو عضو صغير ويفتخر متعظما.هوذا نار قليلة اي وقود تحرق.

* فاللسان نار.عالم الاثم.هكذا جعل في اعضائنا اللسان الذي يدنس الجسم كله ويضرم دائرة الكون ويضرم من جهنم. (يع : 5 - 6 )





ضبط اللسان من ميزات المؤمن الجوهرية.
ولعل الرسول يعقوب أكد هذا الموضوع، لكونه اختبر بالاختبار المرير أن بلية الإنسان من اللسان. والشرور التي تنجم عن التهور في اللوم والشتم والنزاع. فاللسان الذي يجب أن يستعمل للصلاة والشهادة والتعزية والتشجيع. يستخدم كثيراً لأغراض هدامة.

من هو الذي يتعرض أكثر من غيره لسوء استعمال اللسان؟
أما هو المعلم والواعظ والخطيب والفصيح، الذين أداتهم الرئيسية اللسان؟ لكل امتياز. تجربته الخاصة. بيد أن الرجل الصموت أيضاً القليل الكلام. يجرح الآخرين بلسانه وأقواله اللاذعة إن لم يضبطه روح الله.

والجدير بالانتباه أن الرسول يعقوب لا يدعونا إلى الصمت والسكوت بل إلى التكلم البناء الصالح المليح.

تأمل قبل الكلام. كيف تتكلم؟ بأي روح؟ وماذا تتكلم؟ بأية عبارة؟ فمن لا يزل في كلامه هو رجل كامل - أي رجل ناضج روحاني. فبإمكانك أن تكون رجلاً ناضجاً رشيداً، إذا كان روح الله الضابط في حياتك، يضبط لسانك وشفتيك.

يسمر الرسول يعقوب مغزى تحريضه في ذهن قرائه باستعارتين: اللجم في أفواه الخيل، والدفة في مقدم السفينة. فهذه أدوات ضغيرة ولكن لها تأثير كبير. وبعد ذلك يشبه اللسان بالنار. وليست هذه النار النار المطهرة. بل النار المخربة. وأخيراً اللسان، ينبوع ينتج منه الماء العذب والفاسد. فالقادر أن يطهر حياتك، قادر أن ينقي لسانك أيضاً، ويجعله عذباً.
قال الرب يسوع: «من امن بى... تجرى من بطنة انهار ماء حى» (يوحنا 7: 3
تجري من بطنه وعن طريق لسانه أنهار ماء مباركة ملائمة منعشة.


علمني يا رب كيف أستخدم لساني في التسبيح والتشجيع والدعاء والعزاء، لكي يكون لساني ينبوعاً شافياً عذباً. ويسمع الناس أقوالي، ويمجدونك أنت الإله الحي



وشكرا ناردين ربنا يبارك حياتك.




من مواضيعي 0 ايــــــات عثــرة الفهـــــــــــــــم.
0 دهنة زيت.
0 هل تقبل آلامك بشكر.
0 تكرار السقوط فى الشهوة.
0 لماذا اضعف .....وكيف اقوى.
__________________
&nbsp; [img]

http://img87.imageshack.us/img87/7097/6656565tn9.jpg[/img]
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 05-01-2007, 10:02 PM
دوماديوس دوماديوس غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 608
افتراضي رد: ابدأ يومك مع أية من الكتاب المقدس.





وانتم متأصلون ومتأسسون في المحبة حتى تستطيعوا ان تدركوا مع جميع القديسين ما هو العرض والطول والعمق والعلو

وتعرفوا محبة المسيح الفائقة المعرفة لكي تمتلئوا الى كل ملء الله.( افسس 3 : 18 - 19 )



كما ربط السيد المسيح حلوله في القلب بنقاوة القلب العميقة خلال المحبة الصادقة الحافظة لكلامه (يو 14: 23)، الآن يعلن الرسول بولس أن حلول المسيح في القلب يجعل النفس متأصلة متأسسة في المحبة الإلهية، فتنعم بعطية "الإدراك الروحي"، و"المعرفة الفائقة".

إتحادنا بالسيد المسيح المرتكز على الحب، يكشف الأسرار الإلهية، فندرك ما هو العرض والطول والعمق والعلو، ونتعرف على محبة المسيح الفائقة المعرفة، فندخل إلي الملء. إنها سلسلة غير منقطعة بين "الإتحاد مع الله" و"المحبة الفائقة" و"المعرفة الإلهية" و"الملء".

هذه عطايا العريس السماوي لعروسه المتحدة به، المتمتعة بمحبته الفائقة، فتنال حق التعرف على أسراره والانطلاق في نموٍ غير منقطعٍ من ملءٍ إلي ملءٍ!

- يحل ( الفادى المسيح) في تلك القلوب المخلصة (الأمينة)، في المتأصلين في محبته، الذين يبقون ثابتين غير متزعزعين. لكي تنالوا القوة (الكاملة)، فالأمر يتطلب قوة عظيمة: "لكى تمتلوأ إلى كل ملء اللة". ماذا يعني الرسول بهذا التعبير؟ مع أن محبة المسيح ترتفع فوق كل معرفة بشرية، لكنكم ستعرفونها إن كان لكم المسيح ساكنًا فيكم، نعم ليس فقط تعرفون ذلك منه، بل أيضًا وتمتلئون إلي كل ملء الله.

القديس أغسطينوس

- العرض هو الأعمال الصالحة، والطول هو المثابرة والمداومة على الأعمال الصالحة، والعلو هو رجاؤكم في البركات العتيدة. فمن أجل هذه العلو تؤمرون: "ارفعوا قلوبكم"، اصنعوا خيرًا، ثابروا عليه من أجل جعالة الله. احسبوا الأمور الأرضية كلا شيء.

القديس أغسطينوس

يرى القديس أغسطينوس في حديث الرسول هنا عن الطول والعرض والعلو والعمق إشارة إلي الصليب بكونه الينبوع الذي يفجر فيها معرفة محبة الله الفائقة. العلو ذاك الذي يضع السيد المسيح رأسه عليه، وهو رمزًا لتوقع المكافأة من عدل الله الفائق، كما جاء في (رو 2: 6، 7) "الذي سيجازي كل واحد حسب أعماله، أما الذين بصبر في العمل الصالح يطلبون المجد والكرامة والبقاء فالحياة الأبدية". والطول هو الصليب وقد وُضع عليه جسد السيد المسيح رمزًا للصبر والمثابرة المستمرة حسب مشيئة الله، أو "طول الأناة". والعمق، هو الجزء المثبت في الأرض، يمثل طبيعة السرّ الخفية، سرّ الصليب، أو سرّ حب الله.

يمكننا أن نقول انه من خلال السيد المسيح المصلوب فينا يكون لنا العلو حيث تتفتح عيوننا بصيرتنا بالرجاء في الأبدية، ويكون لنا العمق حيث نكون متأسسين بنعمة الله في محبته الخفية، ويكون لنا الطول والعرض أي المحبة العملية للة والناس على المستوى الرأسي والأفقي؛ بمعنى آخر في المسيح يسوع يثبت رجاؤنا وإيماننا ومحبتنا للة والناس

من مواضيعي 0 إيقاظ المسيح النائم في السفينة.
0 مبنى الكنيسة معمارياً وطقسياً.
0 خمسة سياحة لمكان مقدس 2.
0 هل تشكر اللة.
0 معادلات روحية
__________________
&nbsp; [img]

http://img87.imageshack.us/img87/7097/6656565tn9.jpg[/img]
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
قصص الكتاب المقدس Armia الكتاب المقدس 2 20-08-2009 11:28 PM
الكتاب المقدس هام جدا لك رانيا وجيه الكتاب المقدس 4 11-05-2007 12:45 AM
الكتاب المقدس (2) ناردين الكتاب المقدس 1 22-04-2007 11:12 AM
الكتاب المقدس ( 3 ) ناردين الكتاب المقدس 1 22-04-2007 11:08 AM
الكتاب المقدس (1) ناردين الكتاب المقدس 3 22-04-2007 11:07 AM


الساعة الآن 07:02 AM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2019