منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > منتدي الروحيات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-12-2009, 01:19 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي كلمة منفعة " للبابا شنودة "


الهدوء


الهدوء صفة جميلة يتصف بها الانسان الروحى ومنها :
هدوء القلب , هدوء الاعصاب , هدوء الفكر , هدوء الحواس , هدوء التصرف , هدوء الجسد


الانسان الهادئ لا يضطرب قلبة لاى سبب ولا يفقد هدوءة مهما ثارت المشاكل وكما قال داود النبى : "ان يحاربنى جيش فلن يخاف قلبى . ان قام على قتال ففى هذا انا مطمئن " انة هدوء مصدرة الايمان

ان فقد الانسان هدوءة من الداخل يبدو امامة كل شئ مضطربا وكل شئ بسيط يبدو معقدا
ان التعقيد ليس فى الخارج وانما فى ادخلة
وان هدا القلب يمكن ان تهدا الاعصاب ايضا فلا يثور الشخص وانما يحل الاشكال فى هدوء

ان العقل اذا عجز عن حل امر ما تتدخل الاعصاب لحلة وقد تعلن الاعصاب الثائرة عن قلة الحيلة وفقدن الوسيلة وكلما تعبت الاعصاب تزداد ثورتها
والشخص الهادئ قلبا واعصابا يمكنة ان يكتسب الهدوء فى التفكير وفى التصرف فيفكر تفكيرا متزنا بغير تشويش ويتصرف فى اتزان وفى هدوء ليس فى صخب الانفعال ولا فى اضطراب الاعصاب

ومما يساعد على الهدوء الداخلى الهدوء الخارجى , هدوء المكان وهدوء البيئة والبعد عن المؤثرات المثيرة

لذلك فان الرهبان الذين يعيشون فى هدوء البرية بعيدا عن الضوضاء وعن صياح الناس وعن اثارات الاخبار والاحداث هؤلاء يكون تفكيرهم اكثر هدوءا وتكون قلوبهم واعصابهم هادئة ويكونون فى الغالب قد اعتادوا الهدوء

وحياة الوحدة والانفراد تجلب الهدوء عموما بسبب هدوء الحواس لان الحواس هى ابواب للفكر كما يقول القديسون فما تراة وما تسمعة وما تلمسة يجلب لك فكرا فان استرحت حواسك من جمع الاخبار استراحت نفسك من الافكار

والمكان الهادئ يساعد على هدوء الحواس وبالتالى هدوء التفكر وهدوء القلب وهدوء الاعصاب لذلك فان الكثيرين يبعدون عن الاماكن الصاخبة التماسا للهدوء

ان محبى الهدوء يبحثون عنة بكل قواهم ولكن البعض يحبون الصخب ولا يعيشون الا فية ويسأمون من الهدوء



كلمة منفعة " للبابا شنودة



;glm lktum " ggfhfh ak,]m

من مواضيعي 0 يسوع المسيح بين المعرفة والجهل
0 بنك الحظ "مونبولي "
0 تعـلم أن تـغـفـر
0 تجميع العملات
0 خيط حياتنا
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر

التعديل الأخير تم بواسطة fulaa ; 10-12-2009 الساعة 09:29 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-12-2009, 01:32 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -


كيف تعامل الناس ؟

هناك رسائل عديدة تستطيع ان تنجح بها فى معاملة الناس وتكسب قلوبهم وبهذا تقودهم بالحب فى طريق روحى وكما قال الكتاب المقدس : " رابح النفوس حكيم "
1- حقق للناس فى حياتك المثاليات التى يشتهونها

2- ازهد فيما فى ايدى الناس يحبك الناس , لا تشعر الغير بانك تتخذ منهم موقف المنافس الذى يريد ان يستولى على ما ايديهم او ما يريدون الحصول علية

3- احتمل غيرك فى وقت ضعفة او فى وقت خطئة واكسبة بطول البال وبالصفح وبسعة الصدر فلا شك انة سيندم على ما اساء بة اليك حينما يخلو الى نفسة

4- امدح الناس واشعرهم بتقديرك لهم وبان كل خير يعملونة هو موضع اعجابك ولا يخفى عليك

5- احترم غيرك وعامل الكل بادب ليس فقط الكبار منهم او من انت مجبر على احترامهم بل حتى ايضا من هم اقل منك سنا ودرجة

6- اعمل على بناء الناس ولس على تحطيمهم

7- لا تكن كثير التوبيخ للناس وان اضطررت لذلك ليكن ذلك دون ان تجرح احدا ولا تسئ بالناس ولا تحاول ان تصطادهم بتصرف او بكلمة ولا تشعرهم بانك تتخذ منهم موقف المنتقد او موقف العدو

8- اعذر الناس ودافع عنهم بقدر المستطاع باسلوب الحق لا باسلوب النفاق وبقدر ما يحتمل الموقف بطريقة سليمة لا رياء فيها ولا مجاملة فيها على حساب الحق

9- اعط باستمرار وابذل والذى لا تستطيع ان تعطية معونة قدم لة كلمة طيبة او ابتسامة لطيفة او مجاملة حقة وقم بواجباتك نحو الكل دون تقصير

10 - عامل الناس باتضاع ووداعة برقة ولطف فاللطف من ثمار الروح القدس

11- افهم الناس واجعلهم يفهمونك بهدوء وبروح طيبة وهكذا عش معهم فى التفاهم المتبادل بالمحبة والهدوء

12- ادخل فى علاقات المشاركة الوجدانية المتبادلة " فرحا مع الفرحين وبكاء مع الباكين " لا تترك مناسبة تطيب بها قلوب الناس دون ان تشترك فيها





من مواضيعي 0 من هو النبى الصادق ؟
0 ذلك المساء
0 وعود اللة فى الكتاب المقدس
0 حساس وبتخاف من كلام الناس؟؟؟
0 احضر ورقة وقلم
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-12-2009, 01:48 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -



الامانة فى القليل

قال الكتاب : " كن امينا فى القليل فاقيمك على الكثير "
اى كن امينا فى الارضيات فاقيمك على السماويات
كن امينا فى هذا العالم الحاضر فاقيمك على الابدية

ويمكن تطبيق هذا المبدا فى مجالات شتئ كثيرة .........


+ كن امينا فى محبتك للقريب , يمكن ان يقيمك الرب على محبة العدو , اى يعطيك النعمة التى تستطيع بها ان تحب عدوك

+ كن امينا من جهة خدمة الرب فى وقت فراغك يمكن ان يهبك الرب الحب الذى بة تكرس حياتك كلها لة

+ كن امينا من جهة عدم قبولك للخطايا الارادية يمكن ان ينقذك الرب من الخطايا غير الارادية

+ كن امينا فى حفظ عقلك الواعى من الفكر الشرير يعطييك الرب حينئذ نقاوة العقل الباطن ويعطيك الرب ايضا نقاوة الاحلام

+ كن امينا فى سن الطفولة يقيمك الرب على الامانة فى سن الشباب وهى اكثر حروبا

+ كن امينا من جهة امانة ادانة الاخرين بلسانك حينئذ يعطيك الرب عدم الادانة بالفكر وهى اصعب

+ كن امينا فى ضبط نفسك من جهة الغضب الخارجى الظاهر حينئذ يهبك الرب النقاوة من الغضب الداخلى ايضا النقاوة من الغيظ والحقد وافكار الغضب

+ كن امينا فى الروحيات العادية يمكن ان يقيمك الرب على مواهب الروح وبدون الامانة الاولى لا تعطى الثانية

ان اللة يختبرك اولا فى الشئ القليل فان وجودك امينا فية حينئذ يأتمنك على ما هو اكثر اما ان اظهرت فشلك وعدم امانتك فى القليل فمن الصعب ان يقيمك على الكثير

وكما قال الكتاب : " ان جربت مع المشاة فاتعبوك فكيف تستطيع ان تبارى الخيل ؟ "

العجيب ام كثيرين يظنون فى انفسهم القدرة على القيام بمسئوليات كبيرة بينما هم عاجزون عن القيام بما هو اقل منها
النعمة التى معهم لا يستخدمونها ومع ذلك يطالبون بنعمة اكبر ناسين قول الرب : " كن امينا فى القليل فاقيمك على الكثير "





من مواضيعي 0 الخادم قدوة
0 اختر رقـــــمــــــك المفضل .. و شوف شخصيتك بتحليل علم الأرقـــــام
0 نبؤة مذهلة جداااااااااااااااااااااااااااا
0 رائحه المسيح
0 تعلم من الكتاب المقدس
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-12-2009, 02:05 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -

فرح ....... وفرح

هناك فرح تافه بامور العالم الزائلة ومنها :

+ فرح سليمان بكل تعبة الذى تعبة تحت الشمس , فرح يونان باليقطينة بينما لم يفرح بخلاص اهل نينوى ومن هذا النوع فرح الابن الكبير بقولة لابية : " قط لا تعطنى جديا لافرح مع اصدقائى "

+ فرح التلاميذ باخراج الشياطين فقال لهم الرب : " لا تفرحوا بهذا ان الشياطين تخضع لكم بل افرحوا بالحرى ان اسمائكم قد كتبت فى ملكوت اللة "

+ " المحبة لا تفرح بالاثم " كمن يفرح بضياع الناس او خسارتهم وقد قال سليمان الحكيم : " لا تفرح بسقوط عدوك"

اما الفرح المقدس فهو من ثمار الروح

+ فرح التلاميذ لما روا الرب وفرح المجوس لما روا النجم وفرح الصديقون بثمار تعبهم " الذين يزرعون بالدموع يحصدون بالابتهاج "

+ الفرح بالبشارة " ها انا ابشركم بفرح عظيم انة ولد لكم مخلص " وعن فرح الخلاص قال المرتل : " امنحنى بهجة خلاصك "

+ الفح بالتوبة فحينما وجد الراعى الصالح خروفة الضال " حملة على منكبية فرحا " وفرحت الارملة بوجود درهمها الضائع ودعت الجميع ليفرحوا معها

+ الفرح بوسائط النعمة " فرحت بشهادتك " , " فرحت بالقائلين لى الى بيت الرب نذهب " , " مجارى الانهار تفرح مدينة اللة "

+ الصديقون يفرحون بالتجارب " احسبوة كل فرح يا اخوتى حينما تقعون فى تجارب متنوعة " , " لذلك اسر بالضيقات بالضروات "

+ اعظم فرح هو فرح الملكوت " ادخلوا الى فرح سيدك هذا هو الفرح الحقيقى فية نفرح بالرب وبلقياة وعشرتة وان كنا لم نصل الى الملكوت فاننا بانتظارة بالرجاء "






من مواضيعي 0 الصليب في منطق العقل
0 الخواص الكيميائيه والفيزيائيه للبنات
0 من أجل طفلك ...
0 7 اشخاص من الكتاب المقدس
0 صلاة تتحدي الطبيعة
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 05-12-2009, 01:00 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -


مشكلة الاعذار

كثيرون يقدمون اعذارا يغطون بها بعض خطاياهم حتى لا يلاموا او يغطون بها تقصيراتهم فى عمل الخير


انة خطا قديم يرجع الى ايام ابوينا ادم وحواء
حواء اعتذرت بان الحية اغرتها وكان يمكنها الا تطيع الحية فالعذر غير مقبول تماما مثب عذر ادم بان المراة اعطتة وكان فى امكانة الا يسمع لها


حقا ما اصدق عبارة ان طريق جهنم مغروس بالاعذار حتى الذى دفن فى التراب قدم لفعلتة هذة عذرا هو اقبح من الذنب نفسة فقال ان سيدة ظالم يحصد من حيث لا يزرع


وما اكثر الذين يعتذرون عن عدم الصلاة بانة ليس لديهم وقت بينما يجدون وقتا للتسليات العديدة والمقابلات والحقيقة انة ليست لديهم رغبة


وغالبية الذين لا يقدمون عشورهم للرب يقدمون بدلا منها اعذارا بانة ليس لهم بينما الارملة التى دفعت الفلسين من اعوازها لم تقدم عذرا وكذلك ارملة صرفة صيدا التى قدمت زيتها ودقيقها لايليا النبى فى ايام المجاعة وهى فى مسيس الحاجة

ان داود الطفل الصغير كانت امامة اعذار كثيرة يمكنة ان يقدمها لو انة لم يشا مقاتلة جليات


انة لم يكن جنديا ولم يطالبة احد بهذا الامر وكان صغير السن وقد سكت الكبار وكان جليات ليس من السهل مصارعتة ولكن غيرة داود المتقدة لم تسمح بتقديم عذر


واللص اليمين كانت امامة اعذار ضد الايمان لم يستخدمها كيف يؤمن بالة يراة مصلوبا امامة ؟ ويبدو عاجزا عن تخليص نفسة وترن فى اذنية تحقيرات الناس لة وتحدياتهم ومع ذلك لم يسمح اللص لنفسة ان يعتذر عن الايمان


ان الخوف لم يكن عذرا يقدمة دانيال امام جب الاسود ولا عذرا يقدمة الثلاثة فتية امام اتون النار


ولا محبة الابن الوحيد امكنها ان تقف عذرا امام ابراهيم حينما امرة اللة ان يقدم هذا الابن محرقة وقد كان ابن الموعد الذى ولد لة بعدعشرات السنوات


واصحاب الفلوج كانت امامهم اعذار لو انهم ارادوا ولكنهم لم يعترفوا بالعقبات وصعدوا الى السقف ونقبوة وانزلوا المفلوج بالحبال


ان الذى ينتصر على العقبات فلا يعتذر بها انما يدل على صدق نيتة فى الداخل , اما ضعف العزيمة او ضعف النية فيذكرنا بقول الكتاب : " قال الكسلان الاسد فى الطريق "








من مواضيعي 0 احببتكم
0 قصص تعليمية للاطفال
0 شبهات حول الكتاب المقدس 2
0 داود ومؤهلات الخدمة
0 حب نفسك تحب الآخرين
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-12-2009, 01:42 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -


الصوم وروحانيتة

الصوم ليس مجرد فضيلة جسدية انة ليس مجرد امتناع عن الطعام فترة زمنية ثم الانقطاع عن الاطعمة ذات الدسم الحيوانى انما هناك عنصر روحى فية

اول عنصر روحى فية هو السيطرة على الارادة بنفس الارادة التى تحكمت فى الطام يمكن ايضا السيطرة على الكلام بالامتناع عن كل لفظ غير لائق وكذلك السيطرة على الفكر وعلى المشاعر

قال مار اسحق : صوم اللسان خير من وم الفم وصوم القلب عن الشهوات خير من صوم الاثنين

العنصر الثانى فى الصوم الروحى هو التوبة ونلاحظ فى صوم اهل نينوى انهم لم يصوموا فقط وانما ايضا " رجعوا كل واحد عن طريقة الرديئة وعن الظلم الذى فى ايديهم " وان الرب نظر الى هذة التوبة اكثر مما نظر الى الصوم " فلما راى اللة اعمالهم انهم رجعوا عن طريقهم الرديئة ندم اللة على الشر الذى تكلم ان يصنعة بهم فلم يصنعة "

وهكذا يصحب الصوم ايضا بالتذلل والانسحاق امام اللة وهذا واضح فى صوم نينوى اذ لبسوا المسوح وجلسوا على الرماد كما هو واضح فى سفر يوئيل " قدسوا صوما نادوا باعتكاف ........... ليخرج العريس من مخدعة والعروس من حجلتها لبيك الكهنة خدام الرب بين الرواق والمذابح ويقولوا : اشفق يارب على شعبك " ( يوئيل 2: 15- 17 )

والصوم لا يقتصر على منع الجسد من غذائة وانما يجب فية من الناحية الايجابية تقديم غذاء الروح وهكذا يرتبط الصوم بالصلاة كما تذكر صلوات الكنيسة وكما حث فى كل الاصوام المشهورة فى الكتاب المقدم كصوم نحميا وعزرا ودانيال واهل نينوى


الصوم فرصة روحية نذل فيها الجسد لتسمو الروح واذلال الجسد هو مجرد وسيلة اما الغرض فهو سمو الروح فتاخذ فرصتها فى اللاة والتامل والقراءة وكل وسائط النعمة بعيدا عن معطلات الجسد


ونلاحظ ان الصوم غير الروحى مرفوض من اللة كما رفض صوم المرائين ( متى 5) وصوم الفريسى ( لوقا 18 : 9 ) والصوم الخاطئ فى سفر اشعياء ( اشعياء 58 : 3- 7)




من مواضيعي 0 مهنة الرقيب
0 الخدمة
0 كنيسة‏ ‏الزيتون‏ ‏تحتفل‏ ‏بذكري‏ ‏ظهور‏ ‏العذراء
0 التغيير " change " نيافة الأنبا موسى
0 أنت محبوب جدا
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 07-12-2009, 01:44 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -


الحنطة والزوان

ليس عملك ان تخلع الزوان انما ان تنمو كحنطة حتى اذا ما جاء الحاصد العظيم يجد سنابلك مملوءة فجميع منها ثلاثين وستين ومائة وتمتلئ اهراؤة حنطة

السيد المسيح لم يضيع وقتة فى مقاومة اخطاء زمنة لم ينفق فترة تجسدة على الارض صراعا مع المخطئين ومشاكل المجتمع والكنيسة انما اهتم بالبناء بارساء مبادئ جديدة واعداد اشخاص يؤمنون بها وينشرونها فى كل مكان

ان الانهاك فى خلق الزوان فية تبديد للطاقات الشيطان مستعد ان يشغلك كل حين بالمشاكل وان يقدم لك مالا يحصى من الاخطاء لكى يلهيك بمقاومتها ومحاربتها عن العمل فى بناء نفسك وبناء الملكوت

وفى هذا الصراع يبدد وقتك وجهدك واعصابك وفى خلع الزوان ايضا قد تفقد سلامك الداخلى وربما سلامك مع الناس اذا تحيا فى صراع

وهكذا تفقد هدوءك وصفاءك ووداعتك وقد تدخلك المشاكل فى جو الاضطراب ومن الخلافات التى لا تنتهى والتى تثيرك وتحيطك بالانفعال الدائم

كما تفقد وداعتك وهدوءك وتفقد بشاشتك ولا يراك الناس الا متجهما ولا تبتسم وربما يملكك الغضب ويملكك الحزن ولا تحاول ان تتخلص منها لانك تحسبة غضبا وحزنا مقدسا لاجل اللة

وقد يوصلك كل هذا الى قساوة القلب باستمرار تدين الناس المخطئين ثائرا على مافيهم من اخطاء بحجة خلع الزوان منهم وباستمرار تكون فى ضجيج وقد يرتفع صوتك على الناس وتنتهر وتوبخ وتنفث التهديدات وتكون متبرما بكل شئ

وفى كل هذا قد تفقد محبتك للناس وتفقد اتضاعك وفيما تخلع الزوان من الناس تكون قد خلعت الحنطة التى فيك وينظر اليك الناس فيرونك مثل الزوان فى كل شئ

قليلون هم الذين يستطيعون ان يخلعوا الزوان وفى نفس الوقت يحتفظون بحنطتهم لذلك حسنا منع الرب اولادة من خلع الزوان لئلا يخلعوا معة الحنطة

وحسنا قال الكتاب : " لا تقاوموا الشر " ان احسن طريقة لخلع الزوان هى تقديم القدوة الصالحة التى تقضى علية وكما قال الحكيم " بدلا من ان تلعنوا الظلام اضيئوا شمعة "



من مواضيعي 0 هل من أمل في وظيفة بعد أن أتخرّج؟!
0 قصص قصيرة للخادم
0 حافظ على هؤلاء لو كانوا فى حياتك
0 ملاخي النبي
0 ثلاثة مفاتيح للنجاح في الخدمة وعلاقتهم بالبر
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07-12-2009, 02:12 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة " للبابا شنوة "


طرق لحل المشاكل

كل انسان معرض للوقعوع فى مشاكل ولكن المهم هو كيف يعالج المشاكل ويحلها فالبعض يحاول ان يعالج المشكلة بالعنف وبالاصطدام سواء كان عنفا ماديا او عنفا فى التصرف او عنفا فى الكلام حيث يحتد على من تسبب فى المشكلة ويثور ويستخدم القوة والصوت العالى ويصطدم بالناس وربما فى اصطدامة بهم يخسرهم ويفقد صداقتهم ومحبتهم

وانسان اخر يحل المشكلة بالسلطة وبالاوامر والنواهى ويحدث هذا بالنسبة لاب مع اولادة او زوج مع زوجتة او رئيس مع مرؤوسية والسلطة امر سهل ولا يكلف صاحبة شيئا ولكن للسطة ردود فعل كثيرة قد تكون ايضا بنفس العنف وقد تؤدى الى التمرد على السلطة وعلى الاقل ان انحلت المشكلة من الخارج لا تنحل فى داخل القلب وفى المشاعر

والبعض يقابل المشكلة بالهروب ويظن الهروب علاجا وهو لا يواجة المشكلة وانما يحاول ان يؤجلها او يبتعد عنها ويهرب منها ولكن فى كل هذا لا يحلها قد تعاودة المشكلة بعد حين وتتعبة او تظل امامة قائمة

وقد يحاول البعض ان يحل المشكلة يتجاهلها يحاول ان يقنع نفسة بانة لا توجد مشكلة ويظن انة اغمض عينية عنها سوف لا يراها وبهذا لا تتعبة وتظل المشطلة قائمة ولكنة لا يتكلم عنها ولا يفكر فيها ولا يفحصها

ولكن المشكلة لها حلول كثيرة تخلى بالتفكير الهادئ السليم وبالحكمة كما انا سليمان الحكيم يحل المشاكل التى تعرض لة او علية
وتحل المشكلة بالصلاة ويعرضها على اللة وباصوام احيانا وقداسات كما كان يفعل القديسون
وان كانت بعض المشاكل تحتاج الى بت سريع الا ان مشاكل اخرى قد تحل بالصبر وطول البال

ليس من اللائق ان تحل المشكلة بمشكلة ولا يليق ان تحل المشكلة بالخطا او بطريق غير روحى مثل اولئك الذين يحلون المشاكل بالكذب او بالدهاء او بالحيلة البشرية واللف والدوران او بخداع الناس




من مواضيعي 0 الفارغون أكثر ضجيجا
0 انت محبوب
0 عيد الميلاد الحقيقى
0 حب نفسك تحب الآخرين
0 عاجل جدااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 07-12-2009, 02:26 AM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -


كلمات تعزية فى الشدائد

قال داود النبى للرب : " اذكر لى كلامك الذى جلعتنى علية اتكل هذا الذى عزانى فى مذلتى " وانت ايضا فى فترات مذلتك وضيقك اذكر الايات فتتعزى :
+ ها انا معكم كل الايام والى انقضاء الدهر
+ كل الة صورت ضدك لا تنجح
+ لا تخف لانى معك
+ قفوا وانظروا خلاص الرب الرب يقاتل عنكم وانتم تصمتون
+ لولا الرب كان معنا حين قام الناس علينا لا بتعلونا ونحن احياء مبارك الرب الذى لم يسلمنا فريسة لاسنانهم نجحت انفسنا مثل العصفورة من فخ الصيادين الفخ انكسر ونحن نجونا عوننا من عند الرب الذى صنع السماء والارض
+ الرب لا يترك عصا الخطاة تستقر على نصيب الصديقين
+ وها انا معك واحفظك حيثما تذهب وادرك الى هذة الارض
+ يحاربونك ولا يقدرون عليك لانى انا معك يقول الرب لانقذك
+ لا تخف بل تكلم ولا تسكت لانى انا معك ولا يقع بك احد ليؤذيك
+ فى العالم سيكون لكم ضيق ولكن ثقوا انا قد غلبت العالم
+ مرارا كثيرة حاربونى منذ صباى وانهم يقدرون علىّ على ظهرى جلدنى الخطاة واطالوا اثمهم الرب صديق هو يقطع اعناق الخطاة
+ دفعت لاسقط والرب عضدنى
+ ان سرت فى وادى ظل الموت لا اخاف شرا لانك انت معى
+ يسقط عن يسارك الوف وعن يمينك ربوات واما انت فلا يقتربون اليك بل بعينيك تتامل ومجازاة الخطاة تبصر
+ الرب يحفظك من كل سوء الرب يحفظ نفسك الرب يحفظ دلخولك وخروجك
+ الرب نورى وخلاصى ممن اخاف ؟ الرب عاضد حياتى ممن ارتعب ؟ ان يحاربنى جيش فلن يخاف قلبى وان قام علىذ قتال ففى هذا انا مطمئن





من مواضيعي 0 مينا ماهر حنا !!!
0 مناجاة
0 بين السورين
0 مغامرات خادم فى الادغال
0 تناهى الليل وتقارب النهار
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 08-12-2009, 03:47 AM
ليزا سمير ليزا سمير غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 5
افتراضي رد: كلمة منفعة - للبابا شنوة -


التفكير النظرى والحياة العملية

التفكير النظرى هو مجرد فكر بلا خبرة بلا دراسة ميدانية للواقع ومافية
يتخيل هذا التفكير ان الامور تسير طبيعية جدا بلا معطلات فى الطريق تسير حسب قوانين معينة يضعها هذا المفكر فى ذهنة تماما مثل شخص يقول ان المسافة فى البحر بين بلدين هى كذا ميل فاذا سافرت السفينة بسرعة معينة تصل فى كذا يوم وكذا ساعة ثم تنزل السفينة فى الواقع العملى وقد تصدمها الامواج والرياح فلا تستطيع الحركة وربما تقاوم بصعوبة او تغير اتجاهها وتصل بعد ايام او لا تصل
ان الواقع العملى مملوء بالعوائق والمعطلات التى لايعرفها الا من اختبر الحياة العملية فى تفاصيلها
المفكر النظرى يجلس على مكتب ويكتب افكارا مجرد افكارا وقد يتعجب لماذا لم تنفذ وربما ينتقد ويلوم وربما يصل بة الانتقاد الى حد الاتهام على الاقل اتهام غيرة بالتقصير او التهاون او عدم المعرفة
وفى اتهاماتة النظرية لايدرى شيئا عن العوائق العملية وعلى راى المثل ويل العالم أمر من جاهلة
فلو علم هذا المفكر بطبيعة ونتائج العملية وبالعقبات وربما صحح الكثير من تفكيرة
ان عائقا وحيدا ربما يقلب خططا كثيرة حكيمة
والانسان العملى الذى اصطدم بالواقع وجرب الحياة يدرك تماما ان الامور لا تسير وفق خططة وحسب هواة
انة خبير بالارض التى يمشى عليها يفترض بعض خططة فان هذا ايضا موضوع فى حسابة وكل فشل يقابلة يزيدة حنكة وخبرة ويجعل تفكيرة المقبل اكثر واقعية
المفكر النظرى يظن ان الاصلاح يتم باصدار مجموعة من الاوامر والقرارات اما المفكر العملى فيسال ماذا عساها تكون فاعلية هذة القرارات
واذا اصدر قرار يتابعة عمليا ليرى خط سيرة هل سار طبيعيا ام توقف ؟ وما الذى اوقفة ؟ وما علاجة ؟ وهل يحتاج القرار الى تعديلات ؟

يا اخى لا تكن نظريا فى تفكيرك ولا تنتقد غيرك بسرعة بل ادرس الواقع وكن عمليا
من مواضيعي 0 عندما اغفر
0 من حياة الى حياة
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
الاستيلاء على أرض باسم قداسة "البابا شنودة" في "عزبة الهجانة" صلاح صدقى منتدي أخبار الكنيسة 1 29-07-2010 12:33 AM
معجزة للبابا كيرلس السدس"البابا عمل العملية" ramzy1913 معجزات قداسة البابا كيرلس السادس 1 14-07-2010 01:55 PM
كلمة منفعة للبابا شنودة michael buble منتدي أقوال الآباء 7 18-10-2009 03:58 PM
مفهوم كلمة "عبد" أو "عبيد" أو "عبــادة" فى العهد الجديد crossofjesus منتدي الروحيات 3 07-03-2007 03:05 PM
ما هو المعنى الغالب على كلمة " التجربة "؟ shiconona منتدي الروحيات 1 08-12-2006 09:47 PM


الساعة الآن 09:21 PM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2020