منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > منتدى القصص الهادفة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 24-11-2009, 09:38 PM
الصورة الرمزية Armia
Armia Armia غير متواجد حالياً
عضو ماسى
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: Egypt
المشاركات: 8,033
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Armia
افتراضي طفلا في عيني الرب


ما من احد منا لم يتمن بحرقة في وقت من الاوقات ، ولو في سره ، " ان يعود الشباب يوماً" ، ربما ليس لنخبره بما فعله بنا المشيب ، بل لنتمسك به ونسترجع نشوة الطاقة والعنفوان ومقدرة التحدي. ولكن ان نرجع مثل الاطفال ، فلا احد يرغب حقاً في البقاء في ذلك المكان ، لانه لا حضور فيه للأنا ولا سلطة. وما ان نبدأ نعي اننا اطفال ، حتى نستعجل العبور الى عالم الكبار ، والتأكد من ان يقال اننا كبار . وتصبح ذروة الحلم ان نصبح الاكبر في عالم الكبار. ولكن ها الكل ساقط في عيني الرب. " ان لم ترجعوا وثصيروا مثل الاطفال فلن تدخلوا ملكوت السموات". لماذا الاطفال؟ السنا نقدر ان نعي اكثر من هو الله وما تقوله كلمته ونحن كبار ، فتكون قراراتنا وافعالنا وخياراتنا مسؤولة ومرضية امامه؟ لعل الجواب الابسط انه لا يمكن ان يرضي الله متكبر" مكرهة الرب كل متشامخ القلب " امثال 16 : 5 . ووحدهم الاطفال في عيني الله متواضعون.
في التواضع تذلل وتخاشع . وفي التذلل خضوع وانقياد وسهولة ولين. وفي التخاشع طأطأة للرأس . والاطفال في كل ذلك لا يبتذلون ولا يتصنعون. الاطفال يخضعون ، ينقادون ، ويطأطؤن الرأس بسهولة ولين. هم يصدقون بسهولة . يثقون بسهولة . يقولون ما في قلوبهم دون خوف او تردد ، لانهم لم يختبروا الغش والخداع بعد. يضحكون من العمق ، حتى لو كانت دموعهم تملأ الخدين ، لان الألم لم يتجذر فيهم بعد. يمارسون الغفران العفوي ، لان الايام لم تحفر فيهم بعد مكباً لسموم الحقد والضغينة والمرارة. الاطفال يلقونك ، كلما يلقونك ، بقلب فرح وروح مبتسمة وبضمير صفحته بيضاء ، لانهم لم يعرفوا نار النقمة ورغبة الانتقام. الاطفال لا يغضبون . وهم اذا اصطنعوا التجهم على وجوههم ، يضعون ابتسامة اكبر على شفتيك ، لانك لا تقرأ في غضبهم الا دعوة الى عناق فوري . وغضبهم يقول احب ان تحبوني ، فاحبوني اكثر. الاطفال ، ان ضحكت لهم يصدقون محبتك . الاطفال لا يزدرون عطاياك مهما صغر شأنها . الاطفال لا يعرفون الكبرياء لانهم لم يذوقوا بعد طعم التفرد ، ولم يصبحوا احدا في عيون انفسهم بعد ، ولانهم لم يختبروا عنجهية الانا حين تتشامخ متناسية حقيقة كيانها. والاطفال ايضاً لا يعرفون انفسهم الا من خلال ابائهم. الطفل يرجع الى والده ايا كانت شكواه . يؤمن ان والده يقدر ان يفعل كل شيء . عنده جواب لكل سؤال . ويؤمن ان والده لن يتأخر عنه بشيء ، وانه سينصفه من الاخرين اياً كان شأنهم. الطفل لا بطل في عينيه الا والده. والده هو الاقوى ايا كان الخصم . الاطفال بكل بساطة بسطاء الروح . وكلنا نخشى ان نرجع ونصير بسطاء الروح ، لان بسطاء الروح في قاموس الكبار مساكين لا يحسب لهم حساب . وكلنا نخشى العدم في عيون الاخرين ، متناسين ان وحدهم البسطاء في الروح ، المساكين ، سيجلسون يوماً عن يمين الملك في ملك ابدي " طوبى للمساكين بالروح لان لهم ملكوت السموات" متى 5 : 3
طوبى للذي في قلبه لم ينس بعد كيف يكون طفلاً في عيني الرب. طوبى للذي ان نسي وصار كبيراً ، يعرف ان يرجع ويصير مثل الاطفال، يحب مثل الاطفال، يستيقظ نظيف القلب مثل الاطفال ، وينام مطمئناً الى الغد مثل الاطفال ، ليس لانه لا يعرف المسؤولية بعد ، ولكن لانه مطمئن الى اب محب سيتبدر امر الغد مهما كان شأنه



'tgh td udkd hgvf

من مواضيعي 0 روائع اللعب بالفوتو شب
0 اقوال تماف ايرينى
0 منتجات شركه الفرودس للاستراد والتصدير
0 اذكى لص في العالم
0 مطلوب سكرتيرة للعمل
__________________







انت تحتض وجودى برعايتك وكأنك لا تتطلع على اخر سواى تسهر على
وكأنك قد نسيت الخليقة كلها تهبنى عطياك وكأنى وحدى


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 26-11-2009, 03:52 PM
الصورة الرمزية Armia
Armia Armia غير متواجد حالياً
عضو ماسى
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: Egypt
المشاركات: 8,033
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Armia
افتراضي رد: طفلا في عيني الرب

" طوبى للمساكين بالروح لان لهم ملكوت السموات" متى 5 : 3
من مواضيعي 0 رد: حكمة حلوة فى حلقى مثل الشهد
0 سمكة القرش
0 قـداسات لـبابا شـنوده
0 دموع داخل قلبك !!!!!
0 هكذا يصلى الاطفال
__________________







انت تحتض وجودى برعايتك وكأنك لا تتطلع على اخر سواى تسهر على
وكأنك قد نسيت الخليقة كلها تهبنى عطياك وكأنى وحدى


رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
الرب نورى وخلاصى ممن اخاف الرب حصن حياتى ممن ارتعب(امثال1:27) ramzy1913 منتدى القصص الهادفة 3 30-06-2010 10:36 PM
يا عيني ع الطلبة megomego منتدى النكت و الفكاهات 7 21-06-2010 10:12 AM
هل عيناى عينى كلب؟ ماريام+++ القصص القصيرة و التأملات 9 20-07-2009 12:54 PM
كيف احب عدوى؟ كاتى عادل منتدى القصص الهادفة 12 09-11-2008 08:23 PM
الرب أعطى والرب أخذ، فليكن إسم الرب مباركا... shiconona منتدى القصص الهادفة 5 04-02-2007 12:35 PM


الساعة الآن 08:43 AM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2019