منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > مكتبة الكتب

مكتبة الكتب هذا المنتدي مخصص للكتب.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-08-2009, 10:24 PM
مكرم زكى شنوده مكرم زكى شنوده غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 336
افتراضي ما معنى : التناول بإستحقاق - أسئلة: 1- 3


[من يأكل هذا الخبز أو يشرب كأس الرب بدون إستحقاق يكون مجرماً فى جسد الرب ودمه]1كو 11: 27


س1: لماذا الإنجيل يصف هذا المتناول بأنه [ مجرماً] ؟؟
جـ 1: الجريمة هى أشد درجات الخطأ ، فإذا تناول الإنسان بدون استحقاق، فحينذاك لا يصبح فقط مخطئاً، بل مجرماً، فى حق جسد الرب ودمه. لأنه يستهتر بالمقدسات. lوقد أوضح الإنجيل- بعد ذلك مباشرة- سبب وصفه بهذا الوصف الشديد ، بأنه: [ غير مميز جسد الرب ]ا كو 11: 29، أى أنه لا ينتبه إلى حقيقة أنه جسد الرب المستحق للإكرام والتمجيد ، بل يتعامل معه بإستخفاف كما لو كان مجرد خبز بسيط، ولا يعطيه الانتباه والاحترام اللائق بجسد الرب المقدس.
++ ثم يحذرنا الإنجيل - بعد ذلك مباشرة - من عقوبات هذه الخطية ، قائلاً: [ من أجل ذلك فيكم كثيرون ضعفاء ومرضى ، وكثيرون يرقدون ] اكو 11: 30، أى أن الله ضربهم بهذه الضربات تأديباً أوعقاباً على استهتارهم بالتناول.
س2: ولماذا جعل الله التأديبات و العقوبات شديدة إلى هذه الدرجة؟
ج2: سبب شدة العقوبات هو أن المناولة هى جسد ودم حقيقى للرب ، مثلما قال الرب بنفسه: [ جسدى مأكل حق ( حقيقى) ودمى مشرب حق(حقيقى)] يو 6: 55 l إنه نفس جسد ودم الرب الذى قدمه فداء عنا على الصليب، هو نفس ذبيحة الصليب المقدسة الواحدة الغير متكررة ( التى هى الناسوت المتحد به كل ملء اللاهوت اتحاداً معجزياً بغير انفصال وبغير اختلاط ولا امتزاج ولا تغيير)، إنه نفس الجسد المصلوب والدم المسفوك، لذلك قال رب المجد: [ هذا هو جسدى الذى يبذل عنكم... هذه الكأس هى العهد الجديد بدمى الذى يسفك عنكم ] لو 22: 19، 20.
++ وهذا الأمر يتم بمعجزة إلهية لا يمكن للعقل البشرى أن يدركها، ولذلك فإنه يسمى : " سر التناول" ، لأنه سر إلهى لا يعلم كيفية حدوثه إلا الله وحده ولأنه يظل مخفياً عن عيون البشر أجمعين (إلا إذا أراد الله كشفه للبعض)
ولكن عدم إدراك الإنسان لهذا السر الإلهى لا يلغى حقيقة وجوده، مثلما أن عدم إدراك الإنسان لسر الفداء الإلهى لا يلغى حقيقة الفداء الإلهى الذى صنعه على الصليب وأيضاً مثلما أن عدم إيمان الملحدين بوجود الله ، لا يلغى وجوده l وبوجه عام ، فإن عدم إيمان الإنسان لا يلغى الحقائق الإلهية ، وبالتالى فإنه لا يلغى حقيقة أن المناولة هى جسد ودم حقيقى للرب كما قال الرب بنفسه (يو6: 55 )، سواء كان المتناول مميزاً أو غير مميز.
++ ومثلما أن عدم إيمان البعض بتجسده وفدائه للبشر لن يلغى التجسد الإلهى والفداء الإلهى ، بل سيصير دينونة على غير المؤمن به، لأنه لا يحق للإنسان أن يشك فى صدق الله، فكذلك أيضاً استهتار الإنسان بقدسية المناولة لا يلغى حقيقتها، ولا يلغى الذنب بل يصير سببا للعقوبات، ولذلك فإن الإنجيل يجعل الاستهتار وعدم التمييز هو من الأسباب المباشرة للعقوبات الشديدة، إذ يصف خطية المتناول بدون استحقاق بأنه: [ غير مميز جسد الرب]، أى أن عدم تمييز الإنسان لا يلغى حقيقة المناولة.
++ ولأن الجسد والدم هما حقيقيان - كما قال الرب - وليسا رمزيان ، لذلك فإن التناول منهما بدون استحقاق هو جريمة حقيقية وليست رمزية ، و أيضاً العقوبات هى عقوبات حقيقية وليست رمزية.
++وهذا التحول المعجزى من خبز وخمر بسيطين إلى جسد ودم الرب الأقدسين ، هو عمل إلهى : هو ســر إلهى يتم - أثناء صلاة التقديس- بقوة الروح القدس العامل فى الأباء الكهنة لأنهم هم: [ وكلاء أسرارالله (ميستريون بالقبطية)] ا كو 4: 1 .+ هذا هو ما يشهد به الإنجيل المقدس بكل وضوح ، وهو الذى عاشت عليه الكنيسة منذ الأجيال الأولى وحتى الآن، مثلما يشهد القديس أمبروسيوس : (( كيف تتأكد أننى أتناول جســـــــد المسيح!!! إنه ليس من صنع الطبيعة بل من تقديس البركة، وقوة البركة أعظم من قوة الطبيعة لأنه بالبركة تتغير الطبيعة ذاتها.. فماذا نقول عن ذلك التقديس الإلهى الذى تعمل فيه نفس كلمات الرب ( أى صلوات التقديس فى القداس الإلهى )..... لماذا تبحـثون عن نظام الطبيعة فى جسد المسيح ( أى سر التناول) وأنتم ترون أن الرب يسوع نفسه ولد من عذراء وليس بحسب الطبيعة؟؟ إنه جسد المسيح الذى صلب ودفن ، وهذا هو بالحقيقة سر جسده( أى سر التناول). )) (1)
++ كما يؤكد الرب هذه الحقيقة بالإعلانات فى كل العصور، مثل ما حدث مع الأنبا دانيال والأنبــا أرسانيوس ، إذ رأوا طفلاً صغيراً مكان قربانة الجسد المقدس فى الصينية (2) ومثل رؤية القديس الأنبا رويس ، وأيضاً الأنبا بطرس الرهاوى، لنزول دم من قربانة الجسد المقدس(3) ، ومثل شهادة نيافة الأنبا غريغوريوس عن إنسان قديس أنه رأى حملاً صغيراً مكان الجسد المقدس (4) ، ومثل امتلاء الكنيسة برائحة دم شديدة وقت حلول الروح القدس لعمل معجزة التحول ، ومثل ما فعله كاهن قديس ليثبت للشماس أن النور المقدس موجود فى المناولة وليس فقط فى القبر المقدس بالقدس ، إذ قرب شمعة من الكأس فإشتعلت(5) ، ومثل معجزة فيضان النيل عندما طرح البابا بطرس الجاولى فيه ماء غسيل الأوانى المقدسة بعد التناول عام 1834م (5) ،ومثل رجوع الجسد المقدس - ذاتياً - عند سقوطه من يد الأنبا مكاريوس أسقف قنا ، لحظة نياحته العجيبة، وهى المسجلة بوضوح على الفيديو.
++ لذلك يجب على المتقدم للتناول أن ينتبه إلى قداسة هذا السر الإلهى، ويبدأ بالاستعداد اللائق قبل أن يتناول ، حتى لا يصبح مجرماً فى حق جسد الرب ودمه ، مثلما قال القديس يوحنا ذهبى الفم: (( إنه الجسد المقدس الذى لله الكلمة، ودمه الذى بذله عن خلاصنا، هذا الذى إذا تناول منه أحد بغيـر استحـقـاق يكون له عقوبـة وهلاكاً ، مثل يهوذا الإسخريوطى الذى أسلم الرب بعد أن تناول منه بغير استحقاق )). (6)
++ إن الله يمنح عطاياه للأبرار والأشرار معاً، ولكن يوجد يوم للدينونة.
س3: ما دام الأمر بهذه الخطورة ، فالأسهل لى ألاَّ أتناول نهائياً !
ج3: كأنك تريد أن تحرم نفسك من الله، هرباً من طاعة وصاياه!!
++ إن التناول هو ضرورى جداً لحياتنا الروحية ، وهذا هو كلام رب المجد نفسه : [ إن لم تأكلوا جسد ابن الإنسان وتشربوا دمه، فليست لكم حياة فيكم ]يو 6: 53 ، أى أن حرماننا لأنفسنا منه ، يعتبر انتحاراً روحياً.
++ إن الله يدعونى للثبات فيه بالتناول، فيقول : [ من يأكل جسدى ويشرب دمى يثبت فى وأنا فيه ]يو 6: 56 ، فهل أرفض الثبات فى الله؟؟؟ فأصبح فريسة سهلة للشيطان!!!.
++ إن الله يدعونى إلى وليمته الروحية المقدسة، فهل أرفض دعوته؟ هل أرفض الغذاء الروحى الذى يعطينى الحيوية والقوة الروحية، مثلما يقول القديس كيرلس الكبير: (( فلنمسك به بواسطة سر الإفخارستيا ، لكى يحررنا من أمراض النفس وهجمات الشياطين)) (7)


(( يتبع بإذن الرب ))



lh lukn : hgjkh,g fYsjprhr - Hszgm: 1- 3

من مواضيعي 0 كلمات عامية من اللغة القبطية - لإقلاديوس لبيب
0 مجموعة القديس أثناسيوس باليونانية
0 توريث الخطية ، فى الكتاب المقدس ، وفى الواقع :
0 إن لم يكن الصوم والصلاة الآن ، فمتى يكونا – دعوة لصوم 26و27و28 نوفمبر 2014
0 ملخص لموضوع :" الخطية الإختيارية "
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
ما معنى : التناول بإستحقاق - سؤال 5 و6 . مكرم زكى شنوده مكتبة الكتب 7 07-02-2011 05:26 PM
ما معنى : التناول بإستحقاق - سؤال 4 مكرم زكى شنوده مكتبة الكتب 0 02-08-2009 02:00 PM
ما معنى : التناول بإستحقاق - سؤال 3 مكرم زكى شنوده مكتبة الكتب 0 02-08-2009 01:35 PM
عن التناول بإستحقاق ...... For_Mina منتدي الروحيات 5 08-10-2007 01:24 AM


الساعة الآن 03:10 AM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2020