منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتدي العام > منتدي المواضيع المكررة

منتدي المواضيع المكررة هذا القسم مخصص للمواضيع المكررة تمهيدا لحذفها.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 27-11-2009, 04:57 AM
الصورة الرمزية صلاح صدقى
صلاح صدقى صلاح صدقى غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: May 2008
الدولة: القاهرة
المشاركات: 12,144
افتراضي هل تحبنى


هل تحبني ؟
استيقظتُ باكراً في أحد الأيام لأتفرّج على شروق الشمس. آه! إن روعة خليقة الله تفوق الوصف. وفيما أنا أتفرّج، مجّدت الله على عمله البديع. وفي تلك الجلسة، أحسستُ بحضور الرب معي.

سألني: "أتحبُّني؟"، فأجبتُ "بالطبع يا رب! أنت ربّي ومخلّصي!"

فسألني أيضاً "لو كنتَ معوقاً جسدياً، أكنتَ تحبُّني؟" ارتبكتُ. تأمّلتُ يديّ، رجليّ وما تبقّى من جسدي وافتكرتُ في كثرة الأشياء التي كنتُ سوف أعجز عن عملها. ثم أجبتُ: "سوف يكون الأمر قاسياً يا رب، لكني سوف أحبّك مع ذلك".

ثم قال لي الرب: "لو كنت أعمى، هل سوف تحب خليقتي؟" كيف لي أن أحبّ شيئاً أعجز عن رؤيته؟ لكني افتكرت بكل العميان على الأرض وكم منهم ما زالوا يحبون الله وخليقته. فأجبت: "صعب التفكير في ذلك، لكني سوف أحبك رغماً عن ذلك".

فسألني الرب: "لو كنتَ أصمّاً، أكنتَ تسمع كلمتي؟" كيف أسمع شيئاً وأنا أصمّ؟ بعدئذ فهمت. الإصغاء لكلمة الله لا يكون فقط باستعمال أذنينا، بل قلوبنا. فأجبت: "سوف يكون الأمر عسيراً، لكني سوف أصغي إلى كلمتك".

فعاد الرب وسألني: "لو كنت أخرساً، فهل كنت تسبّح باسمي؟" كيف لي أن أسبّح من دون صوت؟ ثم خطر لي: يريدنا الرب أن نرنّم من كل قلبنا ونفسنا. لا يهمّ كيف يكون الصوت. وتسبيح الرب ليس دائماً ترنيمة، لكننا عندما نكون في ضيق نعطي مجداً للرب بكلمات الشكر التي نقدّمها. فأجبت: "حتى ولو عجزت عن الترتيل المسموع، فسوف أستمر في تسبيح اسمك".

فسأني الرب: "أتحبني فعلاً؟" بشجاعة واقتناع قوي أجبت بجسارة "نعم يا رب! أحبّك لأنّك الإله الواحد والحقيقي!" لقد ظننت بأنّي أجبتُ بشكل جيّد، لكنّ الله سألني: "إذاً لماذا تخطئ؟" فأجبتُ: "لأنّي مجرّد بشري، أنا لستُ كاملاًَ!"

"إذاً، لماذا تأثم أكثر في زمن السلام؟ ولماذا تصلّي بجديّة فقط في أوقات المصاعب؟" ما من جواب. دموع فقط. تابع الرب: "لماذا ترتّل فقط في اللقاءات والاجتماعات الروحية؟ لماذا تسعى إليّ فقط في أوقات العبادة؟ لماذا تطلب الأشياء بشكل أناني؟ لماذا تسأل بعدم إخلاص؟" تابعت الدموع انحدارها على خدّيّ.

"لماذا تخجل بي؟ لماذا لا تنشر البشارة الحسنة؟ لماذا في وقت الضيق تلجأ إلى الآخرين فيما أنا أقدّم لك كتفاً تتكئ عليه لتبكي؟ لماذا تقدّم الأعذار حين أعطيك الفرص لتخدم اسمي؟" حاولتُ أن أجيب، لكنّي لم أجِد أيّ جواب أقدّمه.

"أنتَ منعَمٌ عليك بالحياة. أنا لم أصنعك لأرمي هذه العطية بعيداً. لقد باركتُك بمواهب لتخدمني، لكنّك تستمر في التحوّل بعيداً. لقد كشفتُ لك كلمتي لكنك لم تزدَد معرفة. لقد كلّمتُك لكنّ أذنيك كانتا مغلقتين. لقد أظهرتُ لك بركاتي لكنّ عينيك أشاحتا عني. لقد أرسلتُ لك خدّامي لكنّك تكاسَلتَ فيما كانوا يُبعَدون. لقد سمعتُ صلواتك واستجبت لها كلّها".

"أتحبني فعلاً؟"

لم أستطع الإجابة. كيف لي ذلك؟ لقد كنت مرتبكاً بشكل لا يُصدّق. لم يكن لديّ أي عذر. كيف لي أن أقول ذلك؟ وعندما انفطر قلبي بكاءً وفاضت الدموع، قلتُ "أتوسّل إليك أن تسامحني يا ربّ. أنا غير مستحق لأن أكون ابناً لك". فأجاب الربّ "هذه نعمتي يا بنيّ".

فسألتُ: "لماذا إذاً تستمر في مسامحتي؟ لماذا تحبني هكذا؟" فأجاب الرب: "لأنّك أنت خليقتي. أنت ابني. أنا لن أتخلّى عنك. عندما تبكي فسأكون حنوناً وأبكي معك. عندما تهتف ابتهاجاً سوف أضحك معك. عندما تكتئب سوف أشجّعك. عندما تسقط سوف أرفعك. عندما تتعب سوف أحملك. سوف أكون معك إلى آخر الأيام وسوف أحبّك إلى الأبد".

بكيتُ بقوّة كما لم يسبق لي أن بكيت. كيف استطعتُ أن أكون بارداً إلى هذا الحد؟ كيف استطعتُ أن أسيء إلى الله على هذا المنوال؟ فسألت الرب: "كم تحبُّني؟"

مدّ الربّ ذراعيه ورأيتُ آثار المسامير في يديه. ركعتُ عند قدميّ المسيح مخلّصي. ولأوّل مرّة صليّتٌ بصدق

منقووووووول



ig jpfkn

من مواضيعي 0 (من أعمدة القلمون ) 25 دقيقة يحكى فيها أبونا اندراوس الصموئيلى قصة حياته
0 ابانا الذى باللغة القبطية
0 ترنيمة مبتنساش ابدا ياربى
0 أمين "وطنى الجيزة": وقف بناء كنيسة العمرانية قرار خاطئ "إنسانياً"
0 ابتسامات قبل النوم
__________________





لو كنت استطيع ان ألمس قوس قزح لكتبت اسم امي على قمته لأجعل الجميع يعرفون كم هي جميلة ألوان حياتي بوجود امرأة عظيمه كأمي
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27-11-2009, 11:27 AM
الصورة الرمزية michael buble
michael buble michael buble غير متواجد حالياً
عضو برونزي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
الدولة: في أحضان البابا كيرلس
المشاركات: 522
افتراضي رد: هل تحبنى

بجد مش عارف اقول ايه موضوع جميل وجامد جامد جداً


من مواضيعي 0 مـا مـعـنـاهـا الـحـقـيـقـي ؟ومـن اكـتـشــفـهـا؟ !!!!!
0 رد: اين يقول الكتاب المقدس ان المسيح هو الله..؟
0 تم حذف جميع الرسائل من صندوق الوارد!!
0 البوم صوتيات ميديا الكريسماس
0 صور رووووعة للكريسماس دينيه
__________________

الحزن أن ياتي العيد وأنا وحدي
وأن يأتي الربيع وأنا وحدي
وأن تهطل الأمطار وأنا وحدي
وأن يطرق الحنين بابي وأنا وحدي
وأن يمضي بي أجل العمر وانا وحدي
فكيف لي إن أعيش هكذا وحيداً حزيناً


(( بحبك يا اليكس ))
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 28-11-2009, 02:06 AM
الصورة الرمزية صلاح صدقى
صلاح صدقى صلاح صدقى غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: May 2008
الدولة: القاهرة
المشاركات: 12,144
افتراضي رد: هل تحبنى

شكرا اخى الحبيب مايكل على مشاركتك الجميلة بالرد نورت الموضوع اخى الحبيب
من مواضيعي 0 استمرار وجع القلب
0 الأهلى يرسل شيك جدو اليوم 25 / 6 / 2010
0 صور لسفينة تايتنك الحقيقية
0 الأقباط متحدون تنفرد بنشر صورة المتهم بالتبشير
0 تحذير هاااااااااام جداااااااااااااااا
__________________





لو كنت استطيع ان ألمس قوس قزح لكتبت اسم امي على قمته لأجعل الجميع يعرفون كم هي جميلة ألوان حياتي بوجود امرأة عظيمه كأمي
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
هل تحبنى يا ابى !!!! Armia القصص القصيرة و التأملات 14 05-09-2010 09:11 PM
احبك حتى وان كنت لا تحبنى ranoona شبابيات 4 18-07-2010 12:06 AM
لكي اعرف انك تحبني nancy00 منتدي الروحيات 6 05-07-2010 10:58 PM
يا من بالحق تحبني megomego الصلوات اليومية 2 05-06-2010 10:52 AM
هل تحبنى؟ ناردين منتدي الروحيات 11 26-07-2007 05:59 PM


الساعة الآن 12:38 AM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2018