منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية


العودة   منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية > المنتديات المسيحية > منتدى القصص الهادفة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-07-2016, 06:00 PM
الصورة الرمزية magdy-f
magdy-f magdy-f غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: مصر
المشاركات: 14,928
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى magdy-f إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى magdy-f
Thumbs up الرهان العجيب


الرهان العجيب

الرهان العجيب


كانت المناقشة حامية بين الطبيب الشاب و المليونير، فقد كان المليونير يرغب في تنفيذ أحكام الإعدام حيث يرى إنها أكثر رحمة من السجن طول الحياة الذي يعتبر موت بطيء.
لكن الطبيب يرى عكس ذلك، فعقدا رهان عجيب، حيث قال المليونير إنه مستعد للتنازل عن كل ثروته مقابل دخول الطبيب سجن انفرادي في قصره لمدة 15 سنه.
فوافق الطبيب و كتبوا عقد ينص على أن يبقى الطبيب في هذا السجن و يتكفل المليونير بتوفير كل سبل العيش له طوال 15 سنه على أن يعطيه في النهاية كل ثروته بشرط ألا يغادر الطبيب السجن قط, حيث سيعتبر الاتفاق ملغي.

مرت السنة الأولى و أحس الطبيب بضيق شديد و ملل قاتل فطلب من المليونير كتب طبية، ثم في السنة الثانية طلب كتب لتعليم اللغات، و هكذا توالت السنون حتى السنة السابعة و كان قد قرأ معظم الكتب في مختلف المجالات، ثم شعر أنه لن يصمد أكثر من ذلك فطلب من المليونير الكتاب المقدس.
أحس الطبيب بفرح و بشبع شديد من الكتاب المقدس و بشوق كبير ليقرأه مرة و اثنين.
و إذا أحس المليونير بالقلق لأن الطبيب لم يطلب شيئا بعد مطلبه الأخير، بعث له برسول يسأله عن طلبه، فقال الطبيب للرسول: قل لسيدك، شكرا له و لاهتمامه بي إني لا أريد شيئا.
و تكرر هذا الموقف طوال السنين الباقية، حتى اقتربت السنة ال15 و أحس المليونير بقلق رهيب لأن الطبيب انتصر في هذه اللعبة العجيبة، و أنه يجب أن ينفذ بنود الرهان و أن يتنازل له عن كل ثروته.
انتابته الهواجس و الأفكار و قام و أخذ سكينا و ذهب ليقتل الطبيب، و لكنه وجده نائما وبجانبه ورقة مكتوب بها: أقر و أنا بكامل قواي العقلية، إني أتنازل لصديقي المليونير عن أمواله التي وعد بأن يعطيها لي، و أنا أشكره على حسن استضافته لي طوال هذه السنين، لقد استفدت ببعض الكتب في مختلف المجالات و لكني و جدت سعادتي و شبعي في كتاب الله المقدس.

لم يصدق المليونير عينيه و ارتمى على حضن صديقه الطبيب و هو يبكي.
و انتهت القصة بأن عاشا معا ليتمتعا بالكتاب المقدس.
قد تقرأ كتب كثيرة و لكن لا شئ يستطيع أن يشبع القلب الجائع سوى كلمة الله.
+ كلمة الله هي سر قوتي و هي التي تساعدني في وقت الشدة و وقت التجربة
+ إن الكتاب المقدس هو سر تعزيتي و فرحي و هو الذي يبدد أحزاني
+ إذا كنت مكتئبا أو حزينا، إذا كنت في تجربة أو في شدة، افتح إنجيلك ستجد تعزية و فرح و شبع.
لان كلمة الله حية و فعالة و امضى من كل سيف ذي حدين ( عب 4 : 12 )







hgvihk hgu[df

من مواضيعي 0 موسيقى فيلم حدث في تلك الليلة
0 أخي وأختي وأمي - المتنيح الأنبا غريغوريوس
0 ترنيمة إحكى لى يا أمى يارفقه
0 شريط سراج لرجلى كلامك - كنيسة مارجرجـس إسبورتنج الاسكندرية
0 كتاب إشراق شمس البر علينا - للقمص تادرس يعقوب ملطى
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

شارك أصدقائك هذا الموضوع في مواقعك المفضلة

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
الحلواني العجيب megomego منتدى القصص الهادفة 14 01-03-2013 11:18 PM
الحلواني العجيب سامى رومان نسيم القصص القصيرة و التأملات 7 28-05-2010 08:53 PM
قصة القارب العجيب nonaa منتدى القصص الهادفة 0 21-01-2010 09:22 PM
كسب الرهان وخسر حياتة Armia القصص القصيرة و التأملات 13 25-10-2009 12:48 AM
قصة الحب العجيب ماريام+++ منتدي الروحيات 2 07-10-2008 10:26 PM


الساعة الآن 10:32 PM.



Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2017