عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 21-02-2006, 01:09 AM
magdyageeb magdyageeb غير متواجد حالياً
عضو فضي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 1,708
افتراضي الحفلات التنكريه


هل سبق أن دُعيت مرة لحفلة تنكرية؟؟
وهل تعرف ماذا يحدث فيها؟؟
وما رأيك أن نزور واحدة منها ؟؟
أنا سألبس بزّة رجل الفضاء وسأذهب، إذا أردت يمكنك أن ترافقني، لكي نرى ما سيحدث… عندما دخلتُ في تلك الحفلة حيث الضجيج، والأضواء الخافتة… رأيتُ شخصاً متنكراً بملابس أبطال القوى، فعضلاته خشنة ومفتولة، إنه يظهر قوة رجولته، وفي إحدى يديه قوس وسهام. أعجبتُ بشخصيته….
لكن فجأة قابلتني امرأة لابسة لباساً أسود من فوق إلى تحت، بدت لكي ككيس القمامة الأسود، لكنها معطرة بروائح جذابة، وإذ رأتني غير منجذب لها، تحولت عني ونادت على أخر قائلة له: تعال نرتوي ودّاً إلى الصباح. نتلذذ بالحب، فأسرع وراءها بسرعة البرق….
بعدها رأيتُ رجل طويل القامة، كأنه لاعب كرة السلة !! ومع هذا كان يمشي منحنياً، متخفياً بملابس بلاده التقليدية، ويبدو عليه الارتباك، وفجأة تظهر أمامه فتاة بزّي ساحرة، فقال لها : وجدتكِ أنت من أبحث عنه وستخبرينني عن مستقبلي…
بعدها تمشيت بين جموع المحتشدين، وإذا شخص أخر متنكراً بملابس رجال الدين البيضاء كان يبدو وديعاً ويبتسم دون أن تظهر أسنانه، كان يفتش عن أكلة يأكلها حتى لو كانت بيد صاحبها!! ثم جذبني صوت أخر جذاب ورنان أطرب أذنيّ فتحققت من مصدره، فإذا شخص يرتدي ملابس ملائكية وماسكاً كتاب في يده، وجماهير مصطفة تسمعه، إلا إن كلماته حركت شهواتي الرديئة!! أخيراً سمعت صوتاً قوياً يقول لي: أخرج من هذا المكان، فارتعبت وخرجت مسرعاً وإذا برجل استقبلني في الخارج قال لي: أنا الحكمة، لقد ناديت عليك، تعال لكي أنزع أقنعة هؤلاء واكشف لك ما يخفون تحت ملابسهم. وقال لي:
لا تكن كيعقوب الذي خدع أبيه إسحاق، وأظهر قوة يديه بحفلة تنكرية!! بل كن رجلاً صادقاً وأمتلك مواعيد الله في وقتها، فإنك لا بقوسك ولا بقوتك تستطيع أن تنال مواعيد الله، بل استند على الله ونعمته وصدق مواعيده.
ولا تنخدع بشهوة الجسد وأهرب من خطية الزنى، فلماذا تكون كثور يذهب للذبح وكالغبي للقصاص، حتى يشق سهمٌ كبدك؟ كطير يسرع إلى الفخ ولا يدري أنه لنفسه ( أمثال23:7). لقد اُصطيد يهوذا بحبال ثامار!! فكم كان خزيه أمام الناس ( تكوين3الحفلات التنكريه. إياك أن تجلب العار على اسم إلهك، فقد تكلف ثمن باهظ في فدائك فوق الصليب.

ولا تكن كشاول بن قيس، فكيف تريد أن يكلمك الله وأنت رفضت كلمته؟ ( 1 صموئيل 2الحفلات التنكريه
فمن الحماقة أن تتأكد من مستقبلك باستشارة عرافة ساحرة.

ولا تنخدع بثياب المعلمين الكذبة الذين يظهرون أنهم كالحملان
( متى15:7، 1 بطرس1:2)
لكن ما أن يفتحوا أفواههم حتى تجد أنيابهم كأنياب الذئاب، مستعدة لافتراسك.
فإياك أن تنخدع بتعاليم شهود يهوة وغيرهم من المهرطقين ، بل ليكن لك فكر الله لتعرف من هو قديس وبار ومن هو نجيس من الفجار.

ولا تنخدع بمن يقول عن نفسه أنه نبي أو نبيـّة‍‍ أو رسول من الله فلا تنقاد إلى البدع والضلالات في هذه الأيام الأخيرة لأن الشيطان يغير شكله إلى شبه ملاك نور ( 2 كورنثوس13:11)

أخيراً .. أحذر من أن تستخدم حريتك المسيحية لترتدي أي أقنعة أو ملابس تنكرية فهي عباءة لصنع الشر
"سترة للشر ( رسالة بطرس الأولى 16:2)
فعندما تنكشف وتفضح أمام الناس تطأطئي الرأس، وإن لم تنكشف فالله يعرف كل شيء "كل شيء عريان وكشوف لعيني ذلك الذي معه أمرنا" ( عبرانيين 13:4)

ربما تقول ألم تتنكر بزي رائد الفضاء ؟؟ نعم لكنه ليس تنكر بل هو زي كل مؤمن لأننا نحن أتينا من كوكب اسمه ( كوكب الصبح المنير) ربنا يسوع المسيح وقريبا جداً سيأتي لنكون معه في مداره إلى الأبد، فكن كرائد الفضاء مظهراً حياة المسيح السماوي .

يا ربنا يسوع أنت كاشف الأسرار وعارف ما في الأفكار
ارفع عنا كل قناع لكي نرى مجدك بوجه مكشوف باستمرار
وانزع منا كل ثياب العار وألبسنا ثوبك أيها القدوس البار



hgptghj hgjk;vdi

من مواضيعي 0 رسالة هامة الى جميع الشعوب المسيحيه
0 مناجاه
0 ارجوك ياابنى تعال
0 كراكيب عاطفيه
0 ممنــــــــــــــــوع دخـــــــول الصعايده
__________________



رد مع اقتباس