عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 12-04-2011, 09:52 PM
الصورة الرمزية fulaa
fulaa fulaa غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: القاهرة
المشاركات: 5,495
افتراضي رد: الراصدون النجوم !!!

فبحسب التصنيف النفسى الشخصى الذى يعتمد على الحظ فهو شخص مغرور فهو يتصرف كما لو ان هناك آلهه نحس معينه تقضى معظم وقتها تقريبا فى إضطهاده لذلك فهو دائما مطارد بسوء الحظ ويحكم على كل شئ بتشاؤم

ولكى يبقى مغرورا فترديده لمقوله حظى سئ تصبح هى الوسيله المضمونه ليصبح هكذا فى دائره الضوء حتى لو شعر دائما بأنه منحوس ... قدره كده !!!

هذا الإدمان الحظى او البختى الذى يقع فيه الكثيرون ويصيرون مستبعدون له يأتى نتيجه لعباده قديمه مازالت ارواح الشر المرافقه لها تعمل بشده بين الناس الذى لا يضعون ثقتهم فى الرب الإله ولكن فى يد إله وثنى قديم يدعى " الإله ديستنى " اى إله القدر

وهو الإله الذى كانت تنادى به الأساطير الوثنيه الإغريقيه القديمه حيث تقول الاساطير ان أم الآلهه إلهه الليل انجبت إبنها العنيد ( القدر ) والقدر هذا إله اعمى قاسى عنيف دموى عنيد لا يرحم للدرج هان ( جوبيتر ) أقوى الألهه الاغريقيه لا يقدر ان يجعل القدر هذا يغير قراراته ابدا , فلقد قرر القدر وما اراده وقدره لابد ان يفعله وينفذه كسيف على رقاب العباد

هذا الإله القدرى هو من يقف وراء هذا الفخ الإبليسى وكما هو معروف ان كل ألهه الامم شياطين فالمقصود بهذه الألهه هو الارواح الشريره التى تقف خلفها وتتحكم فى كل من يدخل ويصاد بهذا الفخ , لكن كيف نتخلص بنعمه الله من تأثيرات قد نتعرض لها نتيجه لإستخدامات سابقه لهذه الأساليب او التمائم الخاص هبها وذلك من خلال نقطتين :

1- شخابيط فى فنجان قهوه

2- محظوظين هم اولاد يهوة

الرب قادر بنعمته ان يجعلنا ندرك ان حظنا ليس بتلك الاشياء او من خلالها ولكن نهتف مع المرنم : " انت ملجأى ونصيبى فى ارض الاحياء " ( مزمور 142 : 5)
من مواضيعي 0 الحصاد
0 استحالة تحريف الكتاب المقدس
0 شخصيتك جددها طورها بقلم . م / فاروق عبد المسيح
0 مذكرات داليا في الجامعة
0 "بوابه السماء"
__________________

احب حرف ( ذ ) ليس لأن الحرف يعنيني كثيراً... أو أنني أحب شخصاً بهذا الاسم ... ولكن لأنني أجده بعيداً عن كل صراعات الحروف أحب أن أعيش مثله بعيداً عن مشاكل البشر
رد مع اقتباس