عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 03-05-2010, 08:38 PM
ريموندة عبد المسيح ريموندة عبد المسيح غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: الجيزة
المشاركات: 6,255
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ريموندة عبد المسيح
افتراضي المسيحية والعنف ضدالمراة


ابدأ بفكر المساواة بين الرجل و المرأة حيث خلق الله الإنسان على صورته وكشبهه (تكوين 26:1) ذكرا و أنثى خلقهما(تكوين27:1). وتقول قصة الخلق أن الله خلق الرجل أولا ثم أوقع الرب الإله سباتا على آدم فنام فأخذ من أضلاعه وملأ مكانها لحما و بنى الرب الإله الضلع التي أخذها من آدم امرأة (تكوين 22:2) .

نقول لم يأخذ جزأ من الرأس لكي لا تسود عليه , ولا عظمة من القدم لكي لا يدوس عليها بل من جنبه بالقرب من قلبه لكي يضمها و يحميها و يحبها و تحبه .

هي جزء من الرجل لذلك يجب عليه أن يحفظها ويحبها , كذلك يجب على الرجال أن يحبوا نسائهم كأجسادهم , من يحب امرأته يحب نفسه (افسس 28:5).

و بالإضافة إلى المحافظة عليها عليه أن يكرمها كما كرم الرب يسوع والدته و اعتنى بها حتى في آخر كلماته قال هوذا ابنك وهي ذا أمك , لكي لا يتركها بل لتبقى برعاية التلميذ الحبيب (الصديق) و منذ تلك الساعة أخذها إلى خاصته (يوحنا 19 : 26-27) . بولص " ليوف الرجل المرأة حقها الواجب و كذلك المرأة أيضا الرجل " (1 كورنثوس 7 : 3 ) .

وبالنسبة لموقف الدين المسيحي من قضية العنف بكل أشكاله فهي مرفوضة بلا شك ، لأننا نتحدث عن ديانة سماوية تنادي بالسلام و السلم بين الجميع .

فرسالة السلام كانت الأولى في العهد الجديد مع بشارة الملاك للعذراء مريم "السلام لك أيتها المنعم عليها " (لوقا 1 :28 ). وكان السلام رسالة السماء عند مولد المسيح و عندما أعلم الملاك الرعاة في بيت ساحور بالقرب من بيت لحم " المجد لله في الأعالي و على الأرض السلام و في الناس المسرة ( لوقا 2: 14 ).


المسيح نفسه طوّب صانعي السلام " طوبى لصانعي السلام لأنهم أبناء الله يدعون (متى 9:5) . وعند صعوده ترك لنا السلام " سلامي أترك لكم و سلامي أعطيكم ليس كما يعطيكم العالم أعطيكم أنا " (يوحنا 14 : 27 ) .

وبما أن من البديهي أن مفهوم العنف يتضارب و مفهوم السلام و المسالمة مع الآخرين و التصالح معه فأنه مرفوض لدى المسيحية أي عنف ضد أي شخص آخر و بالأخص المرأة . منقول



hglsdpdm ,hgukt q]hglvhm

من مواضيعي 0 مظاهرات اليوم حاولوا تحطيم واجهة اخبار اليوم
0 هام جدا ارجو الدخول
0 احداث معجزة للعدرا فبراير 2011
0 اتيكيت تحضير السفرة
0 العيسوى قرار شرف غير قانونى
__________________




رد مع اقتباس