منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية

منتدي أسرة البابا كيرلس السادس العلمية (http://popekirillos.net/forums/index.php)
-   منتدى القصص الهادفة (http://popekirillos.net/forums/forumdisplay.php?f=19)
-   -   الصحفى المتجاسر (http://popekirillos.net/forums/showthread.php?t=26803)

مريم عطا 28-10-2010 09:38 PM

الصحفى المتجاسر
 
فى جرأة غير مسبوقة شمر أحد الصحفين المعروفين بالقاهرة عن ساعده وأمسك بقلمة فى غفلة من المخافة الروحية وكتب مقالاً ~~2~
~~16~ مطولاً يفتعل فيه انتقادات رئاسة الكنيسة .........
ويوجه لها اللوم والتجريح والإمتهان ...
ووقتها توجمت النفوس وإستنكرت الضمائر هذا التصرف ~~5~ الجرىء على الملا وكيف يكون التجريح موجهاً إلى كهنوت المسيح ورئاسة الكنيسة فلم يكن أمام الرئاسة الكهنوتية إلا ان تترك الأمر لصاحب الأمر
ولكن نفس الصحيفة التى حملت صفحات النقد والتجريح فى اليوم الثالث تحمل
..
خبر أنتقال كاتب المقال المطول الذى كان يحمل سموماً وتجريحاً للكنيسة~~20~
~~12~ وسط ذهول القراء وسرعة رد السماء على فعل الشر لأنه مكتوب "لى النقمة انا أجازى يقول الرب "

ربى ..بدد كل مشورة رديئة وكل شر او شبه شر
حوطنا بملائكك ورؤساء ملائكتك الطهار
++++

the_flower28 30-10-2010 07:56 PM

رد: الصحفى المتجاسر
 
الرب يدافع عنكم وانتم صامتون

عفاف 30-10-2010 08:13 PM

رد: الصحفى المتجاسر
 
اشكر الرب على صنيعه معنا

شهيد تحت الطلب 31-10-2010 12:49 AM

رد: الصحفى المتجاسر
 
ربنا موجود
مسيرها تنتهى
كله للخير

رأفت ابن المسيح 31-10-2010 04:23 AM

رد: الصحفى المتجاسر
 
كل الأشياء تعمل معاً للخير

ميلاد رسمي 31-10-2010 12:14 PM

رد: الصحفى المتجاسر
 
اذا كان الرب معنا فمن علينا

ميلاد رسمي 31-10-2010 12:15 PM

رد: الصحفى المتجاسر
 
الرب نوري وخلاصي ممن اخاف

زوقا 31-10-2010 12:22 PM

رد: الصحفى المتجاسر
 
قالها السيد المسيح : ها أنا معكم كل الأيام و إلي إنقضاء الدهر(مت 28-20)،كذلك في العهد القديم : لي النقمة والجزاء في وقت تزل أقدامهم أن يوم هلاكهم قريب والمهيآت لهم مسرعة ( تث 32:35 ) ، وأيضا :- يفرح الصديق إذا رأي النقمة يغسل خطواته بدم الشرير (مز 58-10 ) ، وكذلك : لأن يوم النقمة في قلبي وسنة مفديي قد أتت ( اش 63:4 )--- وأخيرا :- لأن هكذا قال رب الجنود بعد المجد أرسلني إلي الأمم الذين سلبوكم لأنه :من يمسكم يمس حدقة عينه (زك 2-8)--->وعليه ياإخوتي في المسيح لانخشي ولانجزع لأن خلاص الرب قريب وهو لن يترك سالبينا ومطضهدونا وسوف يدافع عنا حتي دون أن نطلب لأنه صادق في وعوده لأولاده الذين يحبونه ويحفظون وصاياه لكي يفعلوها.فليحمل كل منا صليبه ويتبع الرب يسوع بحب وإماتة القلب عن مغريات هذا الزمان علي أن نحتفظ بكرامتنا المسيحية لاأن نحيا في خنوع وذ‘ل:- وعندنا رصيد كبير من أولاد الكنيسة الذين مزقوا ومازالت أفكارهم تمزق في جسدها ( الذي هو جسد المسيح الواحد ) ولكنها مازالت صامدة !! قوية !!شامخة لأن وعد السيد قائما وسيظل الي أبد الدهور (أن أبواب الجحيم سوف لاتقوي عليها ((الكنيسة)) )وهم قد ولوا وذهبوا !! ولاتنسي يانفسي ولاتنسوا جميعا أنه ::: إن كان الله معنا فمن علينا.ولكني أريد أن أعرف من هو هذا الصحفي الجرئ .

مريم عطا 31-10-2010 01:08 PM

رد: الصحفى المتجاسر
 
شكرا لمروركم جميعاً
شكراً يا زوقا لكلامك الجميل ده
وفى الحقيقة هما مش قايلين من هو الصحفى ده بس يكفى ان احنا عرفنا قد ايه إلهنا حى

محمد عطية 01-11-2010 09:07 AM

رد: الصحفى المتجاسر
 
إذا كنت فى مقالك تشيرين الى سماح الكاتب المصرى ابراهيم عيسى بكتابة مقال للدكتور العوا على خلفية التنابز بين العوا و الانبا بيشوى ليس هذا تجاسراً من الكاتب بقدر ما هو مبدا فى حرية الحديث و التخاطب و لو كان هناك رد عل الدكتور العوا و ُطلب منه نشره ما تردد أن ينشره فليس للآمر علاقة بما تلمحين عليه و يا ليتنا كمصريين لا نُحمل ألأمور اكثر مما يحتمل فالله يدافع عن كل المظلومين مسيلمين و مسيحين و يهود ..... مع الشكر


الساعة الآن 03:41 PM.

Powered by Pope Kirillos Scientific Family
Copyright ©2001 - 2019