المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عندما الحرية تساوي النار


ناردين
26-06-2007, 11:12 PM
‏((لا تصيروا الحرية فرصة للجسد ،بل بالمحبة اخدموا بعضكم بعضا .)غلاطية ‏‏13:5‏


ان الحرية خطيرة جدا للذين يسيؤون استعمالها ، لذلك تكثر السجون التي تحتوي علا ‏ألاف المجرمين ، لنأخذ النار مثلا ونسمح لها بان تحرق عشبا يابسا في غابة ما ، فقد ‏تتحول تلك الغابة الى جحيم نار ، فالحرية غير المضبوطة تنشئ الفوضى!!‏
ان هذا الامر ينطبق انطباقا كليا على الحياة المسيحية اذ ان المسيحي تحرر من ‏الناموس ومن تسلطه ومن دينونته ،فالسلام اخذ مكان الخوف والاضطراب والذنب ‏بالاضافة الى السماح والحرية.‏
من يستطيع ان يكون اكثر حرية من الذي تحرر من اعماق قلبه وروحه ؟ هذا هو ‏الإنسان الذي تحرر بالحق ! ولكن هنا تكمن المشكلة التي قد نقع فيها ، حين نستعمل ‏حريتنا هذه لكي نعيش في أنانيتنا، وندعي ملكية ما هو دين علينا ! فنسقط في فخ ‏الأنانية ومحبة الذات ، تماما كما يحصل مع مؤمني هذه الأيام عامة.‏
ان افضل طريقة لاستعمال الحرية هو الايمان العامل بالمحبة لخدمة بعضنا البعض ‏‏(غلاطية 6:5 و13) عندما نستخدم طاقتنا المفعمة بالمحبة الالهية لخدمة الاخرين ‏تحت قيادة روح الرب وارشاده ، نجد ان الله يضع فينا حدودا لميولنا الهدامة، ‏واعمال الجسد ومشتهاياته الأنانية (غلاطية 16:5 -21 ) لذلك علينا ان نستخدم دائما ‏حريتنا لبنيان الاخرين لا لهدمهم ان نارا غير مضبوطة قد تحرق الاخضر واليابس ‏ولكن عندما تضبط تكون بركة في نورها وفي دفئها ! ‏

farah
02-07-2007, 03:29 AM
جميل جدا جدا الموضوع دة
ربنا يعوضك

archl
02-07-2007, 08:49 AM
حلو اوى الموضوع ده ربنا يباركك
ميرسى ليكى كتير

a7balmase7
30-07-2007, 09:59 AM
ربنا يعوضك