لم أصرف الروشتة
 

الاسم : د . ب . ج .....من.... قنا ......يقول :
ذات يوم شعرت بألم و مغص شديد جدا في البطن أخذت الدواء الذي لم ينفع وفي حوالي الساعة الحادية عشر مساء أحد الأيام إزداد الألم والقيء وأحضروا لي الطبيب متوسلين إليه حيث كان الوقت متأخرا والأطباء معظمهم في المصايف ولكن حضر الطبيب وجدني في أحسن صحة ولا يوجد بي أي شيء فقال هو ده اللي أنتم مشغولين عليه وأنا عندي حالات كثيرة في المستشفي ولكنه كشف علي وكتب الروشتة ومضي
وبعد أن مضي سألني أفراد أسرتي عن السر ماذا حدث فقلت لهم قبل صعود الدكتور إلي علي سلم العمارة شميت رائحة بخور شديدة في الحجرة وقتها كنت أضع كتاب معجزات للبابا كيرلس علي بطني وأحسست بزوال الألم وكأنه شيئا عجيبا يعمل في أحشائي وزال الألم بسرعة فائقة حتى أنني لم أصرف الروشته
ولم تعاودني الآلام ...... شكرا لله علي محبته الفائقة ولم آخذ من الدواء ولم تعاودني الآلام وأشكر صنيع البابا كيرلس ومحبته ......

 
 

سلسلة وصدق ولابد أن تصدق