سفر عوبديا
إنتقل إلي الإصحاح:
الإصحاح 1

1 رؤيا عوبديا : هكذا قال السيد الرب عن أدوم : سمعنا خبرا من قبل الرب وأرسل رسول بين الأمم : قوموا ، ولنقم عليها للحرب

2 إني قد جعلتك صغيرا بين الأمم . أنت محتقر جدا

3 تكبر قلبك قد خدعك أيها الساكن في محاجئ الصخر ، رفعة مقعده ، القائل في قلبه : من يحدرني إلى الأرض

4 إن كنت ترتفع كالنسر ، وإن كان عشك موضوعا بين النجوم ، فمن هناك أحدرك ، يقول الرب

5 إن أتاك سارقون أو لصوص ليل . كيف هلكت أفلا يسرقون حاجتهم ؟ إن أتاك قاطفون أفلا يبقون خصاصة

6 كيف فتش عيسو وفحصت مخابئه

7 طردك إلى التخم كل معاهديك . خدعك وغلب عليك مسالموك . أهل خبزك وضعوا شركا تحتك . لا فهم فيه

8 ألا أبيد في ذلك اليوم ، يقول الرب ، الحكماء من أدوم ، والفهم من جبل عيسو

9 فيرتاع أبطالك يا تيمان ، لكي ينقرض كل واحد من جبل عيسو بالقتل

10 من أجل ظلمك لأخيك يعقوب ، يغشاك الخزي وتنقرض إلى الأبد

11 يوم وقفت مقابله يوم سبت الأعاجم قدرته ، ودخلت الغرباء أبوابه ، وألقوا قرعة على أورشليم ، كنت أنت أيضا كواحد منهم

12 ويجب أن لا تنظر إلى يوم أخيك يوم مصيبته ، ولا تشمت ببني يهوذا يوم هلاكهم ، ولا تفغر فمك يوم الضيق

13 ولا تدخل باب شعبي يوم بليتهم ، ولا تنظر أنت أيضا إلى مصيبته يوم بليته ، ولا تمد يدا إلى قدرته يوم بليته

14 ولا تقف على المفرق لتقطع منفلتيه ، ولا تسلم بقاياه يوم الضيق

15 فإنه قريب يوم الرب على كل الأمم . كما فعلت يفعل بك . عملك يرتد على رأسك

16 لأنه كما شربتم على جبل قدسي ، يشرب جميع الأمم دائما ، يشربون ويجرعون ويكونون كأنهم لم يكونوا

17 وأما جبل صهيون فتكون عليه نجاة ، ويكون مقدسا ، ويرث بيت يعقوب مواريثهم

18 ويكون بيت يعقوب نارا ، وبيت يوسف لهيبا ، وبيت عيسو قشا ، فيشعلونهم ويأكلونهم ولا يكون باق من بيت عيسو ، لأن الرب تكلم

19 ويرث أهل الجنوب جبل عيسو ، وأهل السهل الفلسطينيين ، ويرثون بلاد أفرايم وبلاد السامرة ، ويرث بنيامين جلعاد

20 وسبي هذا الجيش من بني إسرائيل يرثون الذين هم من الكنعانيين إلى صرفة . وسبي أورشليم الذين في صفارد يرثون مدن الجنوب

21 ويصعد مخلصون على جبل صهيون ليدينوا جبل عيسو ، ويكون الملك للرب

الكتاب المقدس

الصفحة الرئيسية